Menu
حضارة

القدس عاصمة ولا عودة للاجئين

ترامب يعلن تفاصيل صفقة القرن المشؤومة

غزة _ بوابة الهدف

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مساء الثلاثاءن تفاصيل صفقته التصفوية المشؤومة التي جاءت بعنوان "صفقة القرن"، خلال مؤتمرٍ صحفي في البيت الأبيض، بحضور عدد من الزعماء والشخصيات السياسية، وسط غضب فلسطيني ومظاهرات حاشدة في مناطق التواجد الفلسطيني.

وبدأ ترامب خطابه بمدحٍ طويل للكيان الصهيوني المُقام على أراضي الفلسطينيين المحتلة، وقال "تتخذ إسرائيل خطوة كبيرة نحو السلام.. زرت الأراضي المقدسة لإسرائيل ورأيت كيف تطورت هذه البلاد على مساحة صغيرة، فيها مثال للثقافة والتطور، وهي مكان مقدس ووعد غليظ للشعب اليهودي".

وتابع ترامب "خلال زيارة إسرائيل التقيت الرئيس الفلسطيني في بيت لحم، وأنا حزين من أجل الفلسطينيين لأنهم عالقون في الفقر والعنف والتطرف".

وأكد الرئيس الأمريكي أنّ " القدس ستبقى عاصمة إسرائيل غير المقسمة".

وقال ترامب "نقلت السفارة إلى القدس واعترفت بالجولان وانسحبت من الاتفاق النووي الإيراني السيء".

وأضاف "نريد للاتفاق أن يكون عظيمًا للفلسطينيين، وهي فرصة تاريخية لهم للوصول إلى دولة مستقلة لهم بعد 70 سنة، ولن يكون للفلسطينيين فريق كفريقنا، يحب الولايات المتحدة وإسرائيل".

وأكد ترامب "نحتاج للوصول إلى تسوية، لكن لن نطلب من إسرائيل التفريط في أمنها مطلقًا.. وسننشئ لجنة مع إسرائيل لجعل خريطة السلام واقعية".

وقال الرئيس الأمريكي "واجهت صفقات تجارية أصعب من هذه الصفقة بين الفلسطينيين والإسرائيليين والتركيز على إنجازها كان عندي".

وأوضح أنه أرسل رسالة للرئيس الفلسطيني أنه "لدى الفلسطينيين 4 سنوات لدراسة خطتي للسلام"، وقلت له "إن اخترت طريق السلام فسوف نقف بجانبك".

وحول الدعم العربي، قال "آن الأوان للعالم الإسلامي أن يصحح الخطأ الذي ارتكبه عام 1948 بمهاجمة إسرائيل وأشكر الإمارات و البحرين وعمان على إرسالهم سفرائهم الذين حضروا إعلان خطة السلام (صفقة القرن)".

وبيّن أنّ الصفقة ستؤمن 50 مليار دولار للشعب الفلسطيني و"نحن سنساعدهم للازدهار وبناء دولتهم".