Menu
حضارة

ارتفاع في أعداد المستوطنين في الضفة لأول مرة منذ أعوام

غزة _ بوابة الهدف

سُجلت خلال العام 2019، زيادة في عدد المستوطنين في مستوطنات الضفة الغربية المحتلة لأول مرة منذ 2012، وذلك بنسبة 3.4 بالمئة، ما اعتبرته مصادر في إعلام العدو "انقلابًا سكانيًا استيطانيًا".

صحيفة "يسرائيل هيوم" التي نقلت هذه المعلومات، اعتبرته أنّه بعد 6 سنوات من الانخفاض المزعج والدائم في معدل النمو السكاني للمستوطنين في الضفة، إلا أنه سجل في عام 2019 ارتفاعًا.

ورأت الصحيفة هذه "الزيادة جيدة"، رغم أنها "ليست كبيرة"، وفق زعمها، كما رأت أنّ مجلس المستوطنات في الضفة، يُرجع سبب هذه الزيادة إلى "تزايد وتيرة البناء الاستيطاني في المنطقة، بشكل سريع".

وقالت الصحيفة إن نمو المستوطنين في الضفة أخذ "اتجاهًا نزوليًا"، منذ عام 2012، حيث كانت قبل ذلك 4.7%، مبينةً أنّ "عدد المستوطنين زاد 12964 مستوطنًا عام 2018، بينما زاد 15299، في العام الماضي.

خلال العقد الماضي بلغ عدد المستوطنين الجدد في الضفة الغربية 152263 مستوطنًا، وهذا يعني زيادة بنسبة 48% خلال 10 سنوات، فقد بلغ عدد المستوطنين في الضفة463901، يقطنون في 150 مستوطنة مقامة على الأراضي المسروقة من الفلسطينيين.

هذه الإحصائيات لا تشمل المستوطنين في القدس المحتلة ومحيطها والذي يزيد عددهم عن 300 ألف مستوطن.

يشار إلى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نشر، يوم الثلاثاء 28 يناير، خطته التصفوية تحت اسم "صفقة القرن"، واتي تتضمّن فرض سيادة الاحتلال على المستوطنات واستمرار بنائها، وإعطاء دولة فلسطينيّة مقطعة الأواصر، تفصل مناطقها مستوطنات وبؤر استيطانيّة.