Menu
حضارة

تجمع عاملي الأونروا في لبنان: هناك ثغرات تحتاج معالجة لحماية العاملين

بيروت _ بوابة الهدف

أكد التجمع الديمقراطي للعاملين في الأونروا ضمن إقليم لبنان، ضرورة تحسين معاملة موظفي بعض فروع الاعتماد في لبنان، وإعطاء الاولوية لهذا الجانب حفاظًا على كرامة الموظفين جميعًا، وعدم تكرار ما حصل من إهانة في صيدا.

وقال التجمع في بيان له مساء الاثنين، إنه يجب الالتزام بتعبئة ماكينات ATM  بالدولار بشكل يومي دون تأخير، منعا لأي ازدحام على الماكينات، إضافة لقبول كافة فروع الاعتماد استلام دفعات أقساط القروض من الموظف بالليرة اللبنانية كما استلم الموظف سابقا قيمة القرض بالليرة.

وأوضح أنه يجب "إعادة الأموال التي حسمت هذا الشهر من رواتب بعض الموظفين دون تبرير قانوني مقبول، وذلك في اسرع وقت ممكن، لأن هذه الحسم يعتبر احتيالا إذا استمر، وبالتالي حقنا بمقاضاة البنك وكل من يظهر متواطئا أو مسؤولا عن هذا الموضوع".

وطالب التجمع إدارة الأونروا بالإسراع العملي في معالجة المشاكل، والضغط على البنك لمعالجة الازدحام على الماكينات من خلال اعتماد ماكينات إضافية، خصوصا في صور، صيدا، وطرابلس.

كما طالب بمعالجة غياب Payslip لشهر كانون اول 2019 عن برنامج ETMK، وعدم تأخير رواتب العاملين المياومين في كل القطاعات.

وأشار إلى أنه رغم استلام العاملين في لبنان رواتبهم للشهر الثاني على التوالي بالدولار، وبعد أن تم معالجة كثير من المشكلات، "نعتبر أن كل هذه الملاحظات يمكن تجاوزها ببعض الصبر والمتابعة،  خصوصا أن ما تم انجازه شكل نقلة نوعية واستراتيجية لحماية الرواتب في لبنان فيما لو بقيت بالعملة اللبنانية".