Menu
حضارة

"سيؤثر سلبًا على الموظفين بـ 80%"

تقليص 10% من موازنة 2020 المعتمدة لمدارس الأونروا في قطاع غزة

غزّة - بوابة الهدف

قال الاتحاد العام لموظفي وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" إن الوكالة أجرت تقليصات في نظام التعليم داخل المدارس في قطاع غزة.

وبيّن رئيس الاتحاد أمير المسحال في تصريحات صحافية، صباح الثلاثاء، أن الوكالة أخبرت مدراء أقاليمها كافة بتخفيض 10% من الموازنة المعتمدة لعام 2020.

وأكد أن هناك عجز كبير لغاية اللحظة في موازنة عام 2020، لا سيما بعدما أن أبلِغ مدراء الأقاليم قبل أسبوعين بتخفيض الموازنة بنسبة 10%"، مضيفًا أن هذا التخفيض "سيؤثر سلبًا على الموظفين بنسبة 80% وعلى العمليات والخدمات المقدمة للاجئين بنسبة 20%".

وأشار إلى أن ذلك يعني "عدم تعيين أي وظيفة لمعلم المياومة أو تعبئة وظائف جدد، كما ستتأثر خدمات اللاجئين، هذا بالإضافة للأزمة التي تواجهها الوكالة أصلًا في إيجاد الدعم المالي لحل العجز العام في ميزانيتها".

وذكر أن خدمات الوكالة والموظفين قد لا تتأثر جديًا خلال الربع الأول من العام بسبب هذه التغيرات، مضيفًا "لكن إن لم تشهد الأيام المقبلة تغيرات جوهرية لحل هذه التقليصات والتراجع عنها، فإن هذا ما سينعكس سلبًا وسنشهد تغيرات أكثر سوءًا في الخدمات المقدمة للاجئين وفيما يتعلق بالتعيينات خلال الربع الثاني والثالث والرابع للعام".

كما أكد أن الـ80% الذي سيتأثر به الموظفين من تخفيض الموازنة سيشمل ما يتعلق بتعيين الشواغر والتعيينات الجديدة في ظل زيادة عدد اللاجئين والمرضى والطلاب".

ونظم موظفو وكالة الأونروا، الأسبوع الماضي، وقفة احتجاجيّة أمام مقر الوكالة في مدينة غزة، بتنظيم من اتحاد الموظفين، رفضًا لمحاولات الإدارة التنصل من التزاماتها المتفق عليها.

وقال الاتحاد خلال الوقفة إننا "وقعنا عدة اتفاقات مع إدارة الوكالة، لكن الآن هناك العديد من القضايا، لم تلتزم بها إدارة الوكالات وهي تتنصل وتسوّف في الاتفاقات الموقّعة"، مضيفًا "نحن ومعنا كل الأحرار من شعبنا وأولياء الأمور والمفصولين و13 ألف موظف، نقف اليوم من أجل رسالة واضحة سيكون لها ما بعدها إذا استمرت إدارة الوكالة في المماطلة والتسويف وعدم تطبيق الاتفاقات وعدم حل أي مشكلة بسيطة".