Menu
حضارة

خلال مؤتمر في موسكو

لافروف: متمسكون بالمرجعيات الدولية المعترف بها لحل القضية الفلسطينية

سيرغي لافروف

موسكو _ بوابة الهدف

أكَّد وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، اليوم الأربعاء، تمسك بلاده "بالمرجعيات الدولية المعترف بها لحل القضية الفلسطينية على أساس قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة ومبادرة السلام العربية".

وقال لافروف خلال مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني أيمن الصفدي، في موسكو، إن "كل محاولات فرض الأمر الواقع وطلب تنازلات أحادية الجانب من طرف واحد غير بناءة، ودليل على ذلك الرد من غالبية الدول على ما يسمى "صفقة القرن" المُقدمة من قبل الأميركيين"، مُشيرًا إلى "ضرورة حل كل المشاكل عن طريق الحوار، وإشراك كافة الأطراف المعنية، وبهذا الصدد دعمنا ما صدر عن الجامعة العربية بداية شباط الحالي حول ضرورة إجراء المفاوضات السلمية متعددة الأطراف تحت إشراف دولي"، على حد قوله. 

وتابع لافروف "إننا ننظر بإيجابية للجهود الأردنية من أجل المساعدة في إيجاد حل للقضية الفلسطينية، خاصة في ضوء أن الملك عبدالله الثاني هو الوصي على المقدسات في القدس "، موضحًا أنه "بعد طرح الخطة الأميركية أخذت القضية الفلسطينية المرتبة الأولى من ناحية الاهتمام الدولي، لذلك يجب جمع القدرات والجهود الدولية في سبيل إيجاد حل لهذه القضية".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن رسميًا صفقته التصفوية التي يُروّج لها تحت مُسمّى" خطة السلام في الشرق الأوسط"، مساء الثلاثاء 28 يناير، خلال مؤتمر صحفيّ عقده بحضور رئيس حكومة الكيان الصهيوني بنيامين نتنياهو ودوبلوماسيين عرب.