Menu
حضارة

بعد ضغوط سياسية..

بلجيكا تتراجع عن دعوة مُمثل حقوق الطفل الفلسطيني لمجلس الأمن

وكالات - بوابة الهدف

تراجعت بلجيكا عن نيتها توجيه دعوة إلى ممثل النقابة الدولية لحقوق الطفل الفلسطيني براد باركير، ليلقي كلمة أمام مجلس الأمن الدولي حول جرائم حرب يرتكبها الاحتلال الصهيوني.

ونقلت إذاعة الاحتلال عن مصادر دبلوماسية "إسرائيلية" رضاها عن قرار بلجيكا التراجع عن نيتها توجيه دعوة إلى باركير ليلقي كلمة امام مجلس الأمن الدولي.

وكان الاحتلال أعرب عن سخطه لتوجيه هذه الدعوة باعتبار أن هذه النقابة مرتبطة بحركة الجبهة الشعبية، إذ استدعت السفير البلجيكي لتوبيخه، ثم أكد باركير أن دعوته هذه ألغيت بسبب ضغوط سياسية.

كما دعا الاحتلال بلجيكا إلى إلغاء عرض الكرنفال السنوي في نهاية هذا الأسبوع، بسبب استخدامه رسومًا كاريكاتورية "معادية للسامية" في السنوات السابقة.

وكتب وزير خارجية الاحتلال "يسرائيل كاتس"، على موقع "تويتر": "يجب أن تخجل بلجيكا، التي تُعدّ دولة ديمقراطية غربية، من السماح بمثل هذا العرض الساخر اللاذع المعادي للسامية".