Menu
حضارة

وفاة الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك

مبارك

نشرت مواقع مصرية نبأ وفاة الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك، وتناقلت الخبر وكالات دولية كما أظهر الإعلام "الإسرائيلي" اهتمامًا بالخبر وتداوله عبر مواقعه وقنواته.

وفي وقتٍ لاحق، أكّد التلفزيون الرسمي المصري نبأ الوفاة، ليرحل مبارك رحل عن عمر يناهز 91 عامًا، بعد صراعٍ طويل مع المرض. وسبق أن تردّد أكثر من مرّة شائعات بذات المضمون، بالتزامن مع تدهور حالته الصحية، إلّا أنه في كل مرة كان يتّضح عدم صحتها.

"وبدأ مقربون من علاء مبارك، نجل الرئيس الأسبق، بنشر برقيات العزاء على مواقع التواصل الاجتماعي، في الوقت الذي لا تزال فيه عائلته ملتزمة بالصمت ولم تصدر أي بيان رسمي بشأن الوفاة" كما ذكرت وكالات،  في حين كان علاء مبارك نشر قبل أيام أن والده يتواجد داخل غرفة العناية المركزة بأحد المستشفيات بمصر، نتيجة إصابته بوعكة صحية.

جدير بالذكر أنّه وقبل أيام قليلة، مرّت الذكرى التاسعة لتنحّي مبارك عن السلطة، بتاريخ 11 فبراير 2011، بعد انتفاضة المصريين في ثورة 25 يناير، والتظاهرات المليونية التي اجتاحت الميادين الكبرى للعاصمة القاهرة وعدة محافظات تُطالب بإسقاط حكمه الذي استمر 3 عقودٍ متواصلة. وبعد التنحي جرى تكليف المجلس الأعلى للقوات المسلحة بإدارة شؤون البلاد.