Menu
حضارة

"المستوطنات غير قانونية"

الاتحاد الأوروبي: الاستيطان في منطقة "E1" سيفصل شمال الضفة عن جنوبها

وكالات - بوابة الهدف

قال الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيف بوريل: إن السلطات "الإسرائيلية" أعلنت عن خطط بناء لوحدات استيطانية جديدة في المنطقة E1 الواقعة شرق القدس في الضفة الغربية المحتلة.

وأكد بوريل في بيان له، اليوم الجمعة، أن بناء المستوطنات في هذه المناطق سيؤدي إلى "قطع التواصل الجغرافي والإقليمي بين القدس والضفة الغربية، وسيعمل البناء في المنطقة E1 على قطع الاتصال بين شمال وجنوب الضفة الغربية".

يأتي هذا عقب إعلان الاحتلال الصهيوني الأسبوع الماضي عن قرار البناء في المستوطنات في حيي جفعات هاماتوس وهار حوما جنوب القدس، بينما تم نشر مناقصات جفعات هاماتوس هذا الأسبوع.

 وأضاف أن "الاتحاد الأوروبي يكرر دعوته لإسرائيل لوقف بناء المستوطنات وتعليق نشر المناقصات والامتناع عن أي تدابير تهدف إلى النهوض بخطط البناء هذه، المستوطنات غير قانونية بموجب القانون الدولي".

وبيّن: "نحن ندعو الطرفين إلى الانخراط في الحوار والامتناع عن أي عمل أحادي الجانب يقوض قابلية الحياة لحل الدولتين".

 

ويُعد بوريل أحد أبرز الشخصيات الدبلوماسية انتقادًا لسياسة الاحتلال، فضلًا عن ذلك كان قد أعرب في مناسبات عديدة عن تأييده لـ "مبدأ إقامة الدولة الفلسطينية وحل الدولتين".

وبوريل، هو مهندس ونقابي واقتصادي، التحق في صفوف حزب العمال الاشتراكي في إسبانياً قبل نحو 45 عامًا، ودخل حلبة السياسة في العام 1993، وانتخب لعضوية البرلمان في عديد من الدورات، كما تقلّد عديد من المناصب الهامة في بلاده.