Menu
حضارة

"كتلة اليمين" تقرر مقاطعة انتخاب رئيس الكنيست

يولي إدلشتاين

فلسطين المحتلة _ بوابة الهدف

أعلنت كتلة اليمين، أنها تعتزم مقاطعة جلسة الهيئة العامة للكنيست الصهيونية، التي ستعقد اليوم الإثنين، وستتناول تشكيل اللجنة المنظمة وإمكانية التصويت على انتخاب رئيس جديد للكنيست خلفًا لرئيسها الحالي يولي إدلشتاين من حزب الليكود.

وتطالب كتلة "أبيض أزرق"، برئاسة بيني غانتس، والمعسكر الداعم له، حزب "يسرائيل بيتينو" برئاسة أفيغدور ليبرمان، وتحالف "العمل – ميرتس"، والقائمة المشتركة، بتشكيل لجان الكنيست واستبدال إدلشتاين، فيما حاول الليكود منع ذلك، منذ الأسبوع الماضي.

واتخذت كتلة اليمين قرارها بمقاطعة جلسة الهيئة العامة للكنيست في أعقاب محادثة أجراها رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، مع رؤساء أحزاب كتلة اليمين.

وذكرت وسائل إعلام عبرية، اليوم، أن نتنياهو قاد خطوة مقاطعة التصويت في الهيئة العامة، بسبب الخسارة المتوقعة لكتلة اليمين برئاسته خلال التصويت.

ويشكل المعسكر المؤيد لغانتس أغلبية ستؤيّد تشكيل لجان الكنيست، التي يتوقع أن تصبح تحت سيطرة هذا المعسكر، الذي يتطلع إلى استبدال إدلشتاين أيضًا، وبذلك يسيطر بالكامل على الكنيست في الفترة التي لا توجد فيها حكومة منتخبة في الكيان الصهيوني.