Menu
حضارة

إيطاليا.. كورال عبر الانترنت: الموسيقى في مواجهة كورونا

كورال ايطاليا- اوبرا نابوكو

بوابة الهدف_ وكالات

قام كورال الأوبرا الدولي International Opera Choir بتسجيل مقطع غنائي "افتراضي" من أوبرا "نابوكو"، كمبادرة لمواجهة فيروس كورونا المُستجدّ، في إيطاليا، وقد لاقت انتشارًا واسعًا.

وتسبب انتشار (كوفيد-19) في وقف كافة أنشطة التظاهر والفعاليات والعروض بكل أشكالها في إيطاليا والعالم، بما في ذلك دور السينما والمسارح والتجمعات العامة والخاصة التي تكدس المواطنين. والحفاظ على مسافة قدرها متر واحد على الأقل بين الناس، لضمان عدم انتقال العدوى.

أثرت تلك الإجراءات على حياة الشعب الإيطالي وطبيعته المحبة للحياة والدفء والاحتفال والمرح، واضطر الإيطاليون إلى البقاء في المنازل لمحاربة العدو المجهول. وقد لمست تلك الإجراءات بشكل مباشر طبيعة عمل الموسيقيين والمغنيين، الذين يدفعون أثمانا باهظة لوقف العمل في تلك الظروف، نظرا لإلغاء كافة الحفلات والعروض لأجل غير مسمى. من بين هؤلاء فرقة كورال الأوبرا الدولي International Opera Choir، لما تتطلبه البروفات من تجمع لعدد كبير من المغنيين، وكذلك للعروض التي تضم عددا كبيرا من الجمهور.

إلا أن الموسيقى وجدت متنفسا لها من خلال قاعات البروفات "الافتراضية"، والتواصل عبر الإنترنت، وتمكن المغنون من تصوير وتسجيل مقطع فيديو يقومون فيه بالغناء سويا، تحت قيادة قائد الكورال، وقاموا بغناء كورال العبيد الشهير، "حلقي أيتها الأفكار" Va, pensiero، من أوبرا "نابوكو". وأهدوه للعاملين في القطاع الطبي، والذين يقع عليهم العبء الأكبر والأخطر في مواجهة الفيروس القاتل.

وكتب أوبرا "نابوكو" المؤلف الموسيقي الإيطالي الشهير، جوزيبي فيردي (1813-1901) عام 1843، وتطرح قضية السبي البابلي بعد هدم هيكل سليمان عام 586، واستلهم في الكورال كاتب النص الأوبرالي الإيطالي، تيميستوكلي سوليرا (1815-1878) المزمور 137 من العهد القديم للكتاب المقدس، وقد جعلت هذه الأوبرا من فيردي أحد أهم المؤلفين الموسيقيين الإيطاليين في القرن التاسع عشر.

وتقول كلمات هذا الكورال، الذي أصبح فيما بعد من أشهر مقطوعات الكورال في تاريخ الموسيقى الكلاسيكية قاطبة: "حلقي يا أفكاري على أجنحة من الذهب، واستقري على السهول والتلال، حيث يهفهف نسيم الوطن الغالي عليلا زكيا".  ويذهب بعض الباحثين إلى أن الكورال كان بمثابة نشيد للوطنيين الإيطاليين في سعيهم لتحرير إيطاليا من السيطرة الأجنبية حتى عام 1861، لكن الخبراء المعاصرين يرفضون الربط بين أوبرات فيردي في الأربعينيات والخمسينيات من القرن التاسع عشر وبين تيار القومية الإيطالية، باستثناء أوبرا  "الحملة الجرمانية الأولى" (1843).

يعد هذا الكورال بحق النشيد القومي الإيطالي الذي يعرفه الشعب الإيطالي بأسره، حتى أن الكاتب والصحفي البارز جيورجيو سوافي كتب مقترحا باستبدال النشيد الوطني الإيطالي بـ Va, pensiero عام 1981، كما يستخدم الكورال في المناسبات القومية تعبيرا عن وحدة الشعب الإيطالي، ووقوفه صفا واحدا بوجه الأعداء الخارجيين.