Menu
حضارة

أسير من جنين يتنسّم الحريّة بعد 16 عامًا من الاعتقال

الضفة المحتلة _ بوابة الهدف

أفرجت سلطات الاحتلال الصهيوني، اليوم الأربعاء، عن الأسير محمد فواز محمد فارس، من قرية زبدة جنوب جنين، بعد قضائه 16 عامًا من الاعتقال في سجون الاحتلال الصهيوني. 

بدوره، قال مدير نادي الأسير في جنين منتصر سمور، إنّ الإفراج عن الأسير فارس (37 عامًا)، جاء عبر حاجز الظاهرية جنوب الخليل، حسبما أفادت وكالة "وفا".

يُذكر أنّ قوّات الاحتلال اعتقلت الأسير فارس في 26 آذار/مارس عام 2004، من قريته زبدة بمنطقة يعبد، وأصدرت محكمة الاحتلال بحقه حكمًا بالسجن 16 عامًا، حيث تنقّل بين سجون عدة، وحرم معظم أفراد أسرته من الزيارة لسنوات، ضمن سياسة العقاب التعسفي، كما تعرض لسياسة العزل الانفرادي لفترات طويلة.

ويُشار أنّ عدد الأسرى في سجون الاحتلال بلغ حتى بداية شهر آذار/ مارس 2020 حوالي 5000، منهم 180 طفلًا، بينما بلغ عدد الأسيرات 43، إضافة إلى 430 معتقلًا إداريًا.