Menu
حضارة

تم نقلهما للحجر الصحي

الاحتلال يفرج عن أسيرين من المحجورين بسبب "كورونا"

تعبيرية

الضفة المحتلة _ بوابة الهدف

أفرجت سلطات الاحتلال الصهيوني، مساء اليوم الأربعاء، عن الأسيرين أحمد نصار وإبراهيم عواد، بعد التحقيق معهما من قبل محقق مصاب بفيروس "كورونا" في مركز تحقيق "بيتح تكفا".

بدوره، أكَّد بسام نصار والد الأسير المحرر أحمد نصار لوكالة "وفا"، أنّ "سلطات الاحتلال سلمتهما على حاجز بيت سيرا غرب رام الله، وتم نقلهم إلى مدينة البيرة حيث تم أخذ عينات لهما في مديرية الصحة، وتم نقلهما إلى مركز الحجر الصحي في محافظة نابلس، حتى صدور نتيجة الفحص".

وأعنلت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، مساء اليوم، أنّ سلطات الاحتلال الصهيوني ستفرج عن أسيرين من الأسرى الأربعة، الذين تحجرهم منذ نحو 10 أيام في "عيادة مستشفى الرملة" بشكل احترازي من فيروس "كورونا".

ويُذكر أنّ سلطات الاحتلال أعلنت منتصف الشهر الحالي أنها قامت بحجر 4 أسرى فلسطينيين احترازيًا بعد شكوك بإصابتهم بفيروس "كورونا".