Menu
حضارة

الاحتلال يفرض عقوبات على الأسير البطل أيمن الشرباتي

فلسطين المحتلة_ وكالات

فرضت إدارة سجن "نفحة" الصهيوني، في النقب المحتل، عقوبات بحق الأسير أيمن الشرباتي الملقب بـ"المواطن"، لإشعاله النيران بمقتنيات وملفات، وإلقائها على غرفة الشرطة في المعتقل، ما أدى إلى احتراق جزء من بابها الخشبي.

ووفق ما أوضحته هيئة شؤون الأسرى والمحررين، في بيان لها، اليوم الخميس،  قررت إدارة المعتقل عزل الأسير الشرباتي لمدة أسبوعين داخل الزنازين، وحرمانه من "الكانتينا" والزيارات لمدة شهرين، ودفع غرامة مالية بقيمة 500 شيقل، وتعويضات بقيمة 3500 شيقل.

ولفتت الهيئة إلى أن ما قام به الأسير الشرباتي أمس، كان احتجاجًا على تجاهل إدارة السجن لمطالب الأسرى وعدم اتخاذها الاجراءات والتدابير الصحية اللازمة داخل الأقسام، لمنع انتشار فيروس كوفيد- 19 "كورونا" المستجد.

و الأسير شرباتي (51 عامًا) من سكان مدينة الخليل، معتقل منذ عام 1988، ومحكوم بالسجن لمدة 100 عام، وتنقّل بين عدة سجون صهيونية، وقام قبل عدة أشهر بحرق علم الاحتلال في أحد المعتقلات وعلى إثرها جرى الاعتداء عليه من قبل قوات القمع.