Menu
حضارة

الجبهة الشعبية تنعي المناضلة التقدميّة التركية "هيلان بولاك"

غزة _ بوابة الهدف

نعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين إلى أحرار العالم الفنانة والمناضلة التقدمية التركية هيلان بولا" 28 عامًا، والتي رحلت أمس بعد خوضها إضرابًا عن الطعام طيلة 288 يومًا داخل السجون التركية.

وتقدمت الجبهة من "الرفاق في جبهة التحرير الشعبية الثورية ومن عموم القوى اليسارية التركية بخالص العزاء، برحيل هذه المناضلة والفنانة التقدمية".

وقالت الجبهة في بيان النعي إنها "مثلت صوتًا ثوريًا مبدئيًا أصيلاً ضد سياسات الملاحقة والقمع والاعتقالات السياسية وتكميم الأفواه للمعارضين، حيث سخرت أغانيها الثورية في خدمة تحقيق العدالة والحرية، وانتصارًا للقيم الإنسانية والحق في التعبير، ولذلك تعرضت للاعتقال أكثر من مرة والمنع من الغناء، وفرقتها الموسيقية الملتزمة للملاحقات البوليسية التركية، والاعتقالات والمداهمات وإغلاق المركز الثقافي التابع للفرقة".

وشددت على أن "الوفاء للمناضلة التقدمية الراحلة، يجب أن يُشكّل فرصة لأحرار العالم ولكل الطبقات الشعبية الكادحة والمثقفة، لاستمرار النضال من أجل تحرير الإنسانية من كل مظاهر الدكتاتورية والقمع والاستبداد، واستبدالها بقيم العدالة الاجتماعية والمساواة والحريات".