Menu
حضارة

بقيمة 4 مليون دولار

تأسيس برنامج إقراض طارئ لدعم المشاريع المتضررة من "كورونا"

الضفة المحتلة_ بوابة الهدف

وقع الصندوق الفلسطيني للتشغيل والحماية الاجتماعية للعمال، والشركة الفلسطينية للإقراض والتنمية "فاتن"، اليوم الثلاثاء، مذكرة تفاهم لإنشاء برنامج إقراض طارئ تأسيسي، بقيمة أربعة ملايين دولار.

وتهدف المذكرة التي وقعت في مقر الصندوق، بمدينة رام الله، لدعم وتمكين أصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، التي تضررت بشكل مباشر وغير مباشر من انتشار فيروس "كورونا"، من خلال تقديم الدعم المالي والفني لهذه المشاريع.

وقال وزير العمل رئيس مجلس إدارة الصندوق نصري أبو جيش، إن هذا البرنامج هو واحد من سلسلة تدخلات نفذها صندوق التشغيل باعتباره الذراع التنفيذي للوزارة، بالشراكة مع مؤسسة فاتن، لمواجهة تداعيات "كورونا" لمساعدة الأسر والفئات المتضررة.

وأكد أن البرنامج سيقدم القروض الميسرة جداً للفئات والقطاعات التي تضررت بشكل مباشر وغير مباشر من فيروس "كورونا".

وثمن أبو جيش دور مؤسسة فاتن وتعاطيها مع الجهود المبذولة لمواجهة تداعيات انتشار الفيروس، واستجابتها للمشاركة في تأسيس البرنامج، وبتبرعها لصندوق مساعدة العمال. وأمل أن تحذو مؤسسات القطاع الأهلي والخاص حذوها، وأن يتم تأسيس المزيد من البرامج مع مؤسسات أخرى، لضمان لزيادة فاعلية الجهود في مواجهة تداعيات "كورونا".

بدوره، أوضح المدير التنفيذي للصندوق مهدي حمدان، أن البرنامج يهدف الى دعم المشاريع التي تضررت من فيروس "كورونا"، من خلال تغطية الاحتياجات التمويلية لهذه المشاريع، لتمكين أصحابها من المحافظة على سير عملهم، واستئناف نشاطاتهم بالمستويات الطبيعية، بالإضافة إلى تقديم الخدمات الفنية والاستشارية والإدارية.

من جانبه، قال المدير العام لـ "فاتن" أنور الجيوسي، إن البرنامج سيسهم في تحسين بيئة الأعمال في المشاريع الصغيرة المتضررة، بهدف المساهمة في فتح آفاق عمل في مجالات مرتبطة بالمشاريع للفئات المستهدفة، والتي تهدف إلى تحسين أدائها ومواجهة الظروف الحالية، إضافة الى تعزيز صمود المواطن على أرضه في ظل الظروف الصعبة التي نشهدها من تداعيات "كورونا" والاحتلال.