Menu
حضارة

97 قتيلاً وناجيان جراء تحطّم الطائرة الباكستانية

وكالات - بوابة الهدف

وصف أحد الناجين من حادث تحطم الطائرة الباكستانية هروبه من الطائرة المحترقة بعد أن سقطت خلال محاولة ثانية لهبوطها.

وقال المهندس محمد زبير لموقع "Geo News" الذي فقد وعيه إثر تحطم الطائرة: "كل ما استطعت رؤيته هو الدخان والنار. “كنت أسمع الصراخ من جميع الاتجاهات، من الاطفال والكبار. كل ما استطعت رؤيته هو النار. ولم أستطع رؤية أي شخص، فقط سمعت صراخهم".

وتابع الناجي: “فككت حزام المقعد ورأيت بعض الضوء، واتجهت نحوه. وكان علي أن أقفز حوالي 10 أقدام (3.5 متر تقريبا) للوصول إلى منطقة آمنة”.

وأصيب زبير بجروح طفيفة كما أشار إلى أن الطائرة سقطت بعد 10-15 دقيقة من أول محاولة هبوط ولم يكن الركاب على يقين أن الطائرة على وشك التحطم.

وارتفع عدد الضحايا جراء تحطم طائرة ايرباص ايه-320 الجمعة فوق حي سكني في كراتشي كبرى مدن جنوب باكستان، إلى 97 قتيلا حسب حصيلة جديدة أعلنتها السلطات السبت، مشيرة الى وجود ناجيين اثنين.

وقالت وزارة الصحة في إقليم السند وعاصمته كراتشي، إن جميع ركاب الطائرة وأفراد طاقمها مشمولون في هذه الحصيلة الجديدة. ولفتت الى ان عمليات الإنقاذ انتهت صباح السبت.

في مكان تحطم الطائرة، شاهدت صحافية في وكالة فرانس برس جثثا متفحمة عدة محملة في سيارة إسعاف.

وأعرب رئيس الوزراء عمران خان عن “صدمته وحزنه”، موجّها عبر تويتر “تعازيه لعائلات الضحايا”.

وقال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو من جهته، إنه يصلي “للذين ماتوا أو أصيبوا، ولعائلاتهم”. اضاف ان الولايات المتحدة “تقف إلى جانب باكستان خلال هذه الفترة العصيبة”.