Menu
حضارة

الشعبية تدعو للإفراج الفوري عن المهندس فايز السويطي: اعتقاله مكافأة للفساد والفاسدين

غزة _ بوابة الهدف

دعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين قيادة السلطة إلى سرعة الإفراج الفوري عن الناشط ضد الفساد المهندس فايز السويطي من الخليل، والذي تم اعتقاله بتاريخ 7 يوليو الجاري، تحت مبررات وحجج واهية، معتبرة اعتقاله بمثابة مكافأة للفساد والفاسدين.

واعتبرت الجبهة، في تصريحٍ لها وصل "الهدف"، أن اعتقال السلطة للمواطن السويطي هو انتهاك صارخ لحرية الرأي والتعبير، واستمرار لسياسة القمع لأصحاب الرأي وكل الأصوات الحرة التي تسعى للكشف عن حالات الفساد والمفسدين.

وطالبت بضرورة تشكيل لجنة تحقيق محايدة تتمتع بالنزاهة والكفاءة والاستقلالية من أجل بحث قضايا الفساد والمتورطين فيها والتي كشف عنها المهندس السويطي وغيره من الناشطين والمواطنين، مؤكدة على ضرورة أن تستجيب المؤسسات الرسمية بما فيها النيابة العامة لصوت الحقيقة.

ودعت الجبهة الشعبية إلى ضرورة تعديل مجموعة من القوانين وفي مقدمتها ما يُسمى قانون " الجرائم الالكترونية"  وقوانين أخرى والتي يجري استغلالها للتغول على المواطنين وتعزيز سياسة قمع حرية الرأي والملاحقة للناشطين، وفي ظل غياب المحاسبة، وتواطؤ هيئات متنفذة مع هؤلاء الفاسدين وحمايتهم والتستر على ارتكابهم قضايا فساد.

اقرأ ايضا: الشرطة في الضفة تعتقل الناشط في قضايا الفساد فايز السويطي

وختمت الجبهة بيانها مؤكدة بأنها ستتابع هذه القضية مع الجهات الوطنية والحقوقية المعنية، انطلاقًا من مسؤوليتها الوطنية، من أجل سرعة الإفراج عن الناشط السويطي خصوصاً وأنه أعلن إضراباً عن الطعام، مشددة على ضرورة شن حرب بلا هوادة على منظومة الفساد وكل المتورطين فيه أو الذي يتسترون عليه، وضرورة رفع الغطاء التنظيمي والقانوني عنهم، فلا أحد فوق القانون أو المحاسبة في حال ثبت تورطه في قضايا فساد وبغض النظر عن موقعه التنظيمي أو الوظيفي.