Menu
حضارة

"الهيئة": ثلاثة أسرى يواصلون اضرابهم عن الطعام احتجاجًا على اعتقالهم الإداري

صورة تعبيرية

رام الله - بوابة الهدف

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأحد، إن الأسرى محمود السعدي من مخيم جنين، وعدي شحادة من مخيم الدهيشة، وفادي غنيمات من بلدة صوريف، يواصلون إضرابهم المفتوح عن الطعام رفضاً لاعتقالهم الإداري.

وأوضحت الهيئة، في بيان صحفي، أن الأسير شحادة مضرب منذ (20 يوماً)، والأسير غنيمات منذ (19 يوماً)، ويقبعان في زنازين سجن "عوفر"، فيما يواصل الأسير السعدي إضرابه عن الطعام منذ 12 يوما ويقبع  في زنازين سجن "هداريم".

وأضافت: إن الأسير شحادة (24 عاماً)، اعتقله الاحتلال في تاريخ 21/12/ 2019، وصدر بحقه أمرا اعتقال إداري مدتهما أربعة شهور، فيما الأسير غنيمات (40 عاماً)، معتقل منذ 28/9/2019، وقد صدر بحقه ثلاثة أوامر اعتقال إداري.

وبينت الهيئة، أن الأسير محمود السعدي، معتقل منذ 20/5/2020، وصدر بحقه أمر اعتقال إداري لمدة ستة شهور، ومنذ إعلانه للإضراب نقلته إدارة سجون الاحتلال  من سجن "النقب الصحراوي" إلى سجن "هداريم"، وتوقف عن شرب المياه لعدة أيام.

يُذكر أنّ عشرات الأسرى خاضوا، خلال السنوات الأخيرة، إضرابات عن الطعام، فُرادى وجماعات، غالبيتها كانت ضد الاعتقال الإداري التعسفي، الذي يستخدمه الاحتلال لزجّ الفلسطينيين في سجونه، بدون تهمٍ أو محاكمات، وبناءً على ملفٍ سري لا يحق للمعتقل أو محاميه الاطّلاع عليه. وتعتقل دولة الاحتلال نحو 450 أسيرًا على بند الاعتقال الإداري، موزعين على عدة سجون.