Menu
حضارة

بإضافة 3.3 مليار شيكل

رئيس وزراء العدو يأمر بزيادة ميزانية جيشه للإسراع في بناء الجدار مع غزة

صورة لأعمال بناء الجدار على حدود غزة

فلسطين المحتلة - بوابة الهدف

أمر رئيس وزراء العدو، بنيامين نتنياهو، اليوم الأربعاء، وزارة ماليته وأجهزته الأمنية، ومجلس الأمن القومي الصهيوني، بالعثور على موارد مالية من شأنها إضافة زيادة بقدر 3.3 مليار شيكل لميزانية الجيش الصهيوني.

وأوضح نتنياهو في تغريدات له عبر حسابه في تويتر باللغة العربية أن الهدف من ذلك تمويل أنشطة جيشه، وإقامة الحاجز الأمني الجديد الحدودي مع قطاع غزة، ومجالات حيوية أُخرى لا تقبل التأخير.

وأشار إلى أنه أجرى مباحثات حول ميزانية الجيش "الإسرائيلي" بحضور كل من بيني غانتس، ووزير المالية يسرائيل كاتس، ورئيس هيئة الأركان أفيف كوخافي، ورئيس مجلس الأمن القومي "الإسرائيلي" مئير بن شبات، ومسؤولين كبار آخرين.

وأكد نتنياهو خلال الجلسة الأهمية التي يوليها "لتمكين المؤسسة الأمنية من الحفاظ على الاستقرار إزاء التحديات الأمنية التي تواجهها إسرائيل في الساحات الكثيرة التي تحيط بنا"، بحسب قوله.

وتتسارع وتيرة العمل في "الجدار الأمني" الصهيوني على حدود قطاع غزة في ظل حالة الهدوء الميداني الحالي، إذ من المتوقع الانتهاء منه نهاية العام الجاري، بحسب ما أفادت صحيفة يديعوت أحرنوت العبرية في وقت سابق.

ويمتد الجدار فوق وتحت الأرض بطول 65 كيلومترًا وبارتفاع يصل إلى ستة أمتار.

وسيتم دمج الجزء الغربي من الجدار إلى المنظومة التي أنشأتها "إسرائيل" تحت وفوق الماء في البحر المتوسط شمال القطاع لمنع تسلل غواصين فلسطينيين إلى المناطق المحتلة القريبة.

وجنوبا سيصل الجدار إلى معبر "كرم أبو سالم" القريب من الحدود المصرية مع قطاع غزة.

وتتولى إدارة الحدود ومناطق التماس في وزارة الجيش الصهيونية عملية بناء الجدار على حدود غزة، وستتولى عمليات الصيانة بعد الانتهاء من بنائه.