Menu
حضارة

(BDS): قوات الاحتلال تعتقل منسّق الحركة محمود النواجعة أمام أطفاله بالخليل

الضفة المحتلة_ بوابة الهدف

أفادت اللجنة الوطنية الفلسطينية لمقاطعة "إسرائيل" (BDS)، بأنّ "عشرات جنود الاحتلال اقتحموا في الساعات الأولى من فجر اليوم الخميس منزل المنسّق العام للجنة محمود النواجعة، واقتادوه مكبّل اليدين ومعصوب العينين بعيدًا عن زوجته وأطفاله الثلاثة".

وأوضحت اللجنة في بيانٍ لها، أنّ "محمود النواجعة 34 عامًا، وُلد في يطا جنوبيّ محافظة الخليل، وهو حاصلٌ على درجة الماجستير في العلاقات الدولية"، مُشيرةً أنّ "أطفال النواجعة شهدوا عملية الاعتقال، وحاول طفلاه البالغان من العمر 7 و9 سنوات، التصدّي لاعتقال والدهما بشجاعةٍ وتحدّي، فصاح الابن الأكبر بالجنود قائلاً: "اتركوا أبوي. الكلاب ما بتخوّفني. اطلعوا من بيتنا".

وجاء في بيان اللجنة: "بحسب اتفاقية الأمم المتحدة الدولية لقمع جريمة الفصل العنصري والمعاقبة عليها، فإن اضطهاد المنظمات والأشخاص، بحرمانهم من الحقوق والحريات الأساسية، لمعارضتهم للفصل العنصري"، يعتبر أحد الأفعال اللاإنسانية المرتكبة لغرض إدامة نظام الفصل العنصري".

وشدّدت اللجنة على أنّ "حركة مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها (BDS) انطلقت في عام 2005، بنداءٍ صدر عن الغالبية الساحقة في المجتمع الفلسطيني في الوطن والشتات، وتشمل النقابات والحركات الجماهيرية والمنظّمات النسائية والحملات الفلسطينية والقوى السياسية"، داعيةً إلى "إنهاء الاحتلال ونظام الفصل العنصريّ الإسرائيلي، وإلى انتزاع الحق الذي نصّت عليه الأمم المتحدة بعودة اللاجئين الفلسطينيين، الذين هُجّروا قسّراً خلال نكبة العام 1948، إلى ديارهم".

كما دعت اللجنة جميع نشطاء المقاطعة (BDS) في كلّ مكان إلى تصعيد حملات المقاطعة وتعزيز نشاطاتها من أجل محاسبة "إسرائيل" وفرض العقوبات عليها.