Menu
حضارة

أبو مازن يسعى لحشد التأييد لخطابه أمام الأمم المتحدة

الصورة من خطاب سابق

بوابة الهدف

نقلت وكالات إنباء عن مصادر فلسطينية، وصفتها بأنها  رفيعة المستوى، ان الرئيس محمود عباس أبو مازن سيزور الأسبوع المقبل العاصمة الفرنسية باريس والعاصمة الروسية موسكو لاطلاع الرؤساء اولاند وبوتين على التوجه الفلسطيني المستقبلي.

وذلك قبيل توجه الرئيس الفلسطيني الى نيويورك للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

 حيث من المقرر ان يلقي الرئيس ابو مازن خطاب أمام الجمعية العامة للامم المتحدة، يتناول فيه وضع الفلسطينيين في ظل الاحتلال "الاسرائيلي" المستمر.

هذا وقد سبق أن أعلن الرئيس الفلسطيني عن نيته " الإعلان عن تفجير قنبلة مفاجئة" في هذا الخطاب، في إشارة منه لإمكانية اتخاذه خطوات هامة تؤثر على مستقبل الوضع الفلسطيني.

وقالت مصادر أخرى إن الرئيس أبو مازن تشاور مع عدد من المسئولين والرؤساء العرب ومنهم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني والعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز والعاهل المغربي وأمير قطر عبر اتصالات هاتفية ولقاءات عقدت مؤخرا .

جدير بالذكر ان المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية كان قد اصدر مجموعة من القرارات تطالب السلطة بوقف التنسيق الامني مع دولة الاحتلال، والغاء جزء من التزامات السلطة باتفاقية اوسلو، وهو الامر الذي لم تنفذه السلطة الفلسطينية حتى الان، رغم المطالبات المتكررة من الفصائل الفلسطينية بشأن هذه القرارات.