Menu
حضارة

نتنياهو يشيد بأداء شرطته قبيل اجتماع تشريع الرصاص الحي في القدس

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو

بوابة الهدف_فلسطين المحتلة_غرفة التحرير

أشاد رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو بأداء شرطته في القدس الفلسطينية، خلال الأسبوع الماضي.

وقال نتنياهو في تصريحات سبقت جلسة حكومته اليمنية المتطرفة الأسبوعية، إنه ملتزم بالإبقاء على الوضع الراهن في الأقصى دون تغيير، الأمر الذي يعني الإبقاء على اقتحامات المستوطنين، والاعتداء على مقتنيات المسجد ومعالمه التاريخية، والاعتداء على المرابطين والمرابطات والتنغيص عليهم.

ويترأس نتنياهو جلسة الحكومة بمشاركة عدد من كبار المسؤولين، وعلى طاولتهم مسودة مشروع قرار إطلاق النار على ملقي الحجارة لإقرارها، علما بأنه جرى تنفيذها بالفعل على الأرض، بعد أن أصدر نتنياهو عقب جلسة طارئة عقدها حول حوادث إلقاء الحجارة، قرارًا بتغيير التعليمات المتبعة من قبل جنود الاحتلال في التعامل معهم، يتضمن إطلاق الرصاص الحي عليهم.

وستطرح الشرطة خلال الجلسة مسودة مشروع قرار اتفق عليها المستشار القانوني للحكومة "يهودا فاينشتاين" وتنصّ على السماح لأفراد الشرطة بإطلاق الرصاص الحي على ملقي الحجارة والزجاجات الحارقة في الضفة الغربية المحتلة بما فيها القدس.

وحسب الإذاعة الإسرائيلية العامة، فسيتم استكمال البحث حول إجراءات أخرى لمواجهة حوادث إلقاء الحجارة والزجاجات الحارقة ومنها "إلزام الجهاز القضائي بفرض عقوبات معينة على منفذيها".