Menu
حضارة

الرّباعية تدعو للإسراع في إعمار غزة والعودة للمفاوضات

أعضاء اللجنة الرباعية الدولية

الهدف- ميونخ

دعت اللجنة الرباعية الدولية للتسوية في الشرق الأوسط اليوم، الدّول المانحة إلى الإلتزام الجاد بتعهّداتها المالية تجاه قطاع غزّة لإعمار ما أتت عليه الحرب الأخيرة، الصيف الماضي.

جاء ذلك في بيان الرّباعية، عصر اليوم، عقب اجتماعها في مؤتمر ميونخ للأمن الذي يُعقد في ألمانيا، لمناقشة قضايا السياسة والأمن في العالم.

وأعربت اللّجنة الرباعية في ذات البيان، عن قلقها من الشّلل الحاصل في عمليّة إعادة الإعمار في غزّة، معلنةً أنها "تشعر بقلقٍ كبير إزاء الوضع الصعب في غزة، والحاجة أصبحت ملحّة للإسراع في عمليّة الإعمار للتعامل مع الحاجات الضّرورية للشعب الفلسطيني، وضمان الاستقرار"

وحثّت اللجنة الدّولية، الدول المانحة على دفع المساعدات التي تزيد عن خمسة مليارات دولار والتي تعهّدت بتقديمها لقطاع غزّة، في مؤتمر القاهرة الذّي عقد برعاية دولية، في أكتوبر الماضي، على أن يُخصّص نصف المبلغ لصالح إعمار القطاع بعد العدوان الإسرائيلي الأخيرعليه.

وفي سياقٍ متّصل، دعت الرّباعية في بيانها إلى استئناف المحادثات بين دولة الاحتلال والسلطة الفلسطينية في أسرع وقت ممكن، بعد توقّفها لما يقارب العام.

تأتي هذه الدعوات الدّولية باستكمال المفاوضات مع الاحتلال، بالتّزامن مع سياسة التطهير العرقي التي تتّبعها سلطات العدو، و تصاعد انتهاكاته لحقوق وإنسانيّة المواطن الفلسطيني، التى زادت حدّتها في الآونة الأخيرة في قطاع غزّة والضفّة المحتلة على حدٍ سواء.
في ظل تسارع في وتيرة الاستيطان ومشاريع التهويد في مدن وبلدات الضّفة، والتهديد بالبدء الفعلي لتطبيق التقسيم الزماني والمكاني للمسجد الأقصى المبارك.