Menu
حضارة

عسكري "إسرائيلي": السلطة تعمل لمصلحتها ولا يمكن أن توقف التنسيق الأمني

منسق حكومة الاحتلال في الضفة وغزة

بوابة الهدف_ فلسطين المحتلّة_ غرفة التحرير

شدد منسق حكومة الاحتلال في الضفة و غزة "يؤآف مردخاي" على أن دولة الاحتلال ستعمل بقوة ضد كل من يحاول جر المنطقة إلى العنف، وأنها  غير معنية بتصعيد الوضع الأمني في الضفة الغربية.

وقال مردخاي المسئول العسكري: إن إسرائيل لن تمس بالحياة اليومية للمواطنين الفلسطينيين وستواصل السماح للعمال بالوصول إلى عملهم وكذلك حركة التجار، منتقدا من وصفها بالجهات التحريضية في أوساط المواطنين داخل أراضي 48 وفي السلطة الفلسطينية.

وبشأن الأوضاع في قطاع غزة، حذر مردخاي حركة حماس من أنها ستكون المسؤولة عن أي تصعيد في القطاع باعتبار أنها من يحكم غزة.

وبشأن التنسيق الأمني أضاف: إن السلطة تعمل لمصلحتها ولا يمكن أن توقف التنسيق لأهميته في عدم اصطدام الجيش الاسرائيلي مع أجهزة الأمن الفلسطينية وإمكانية تضارب العمل في حال عدم وجود التنسيق الأمني.

وعن اعتداءات المستوطنين، تابع: إن القيادة الأمنية والعسكرية تجري تقييما لما حدث في الايام الماضية، مشددا على أن حكومة الاحتلال لن تقبل بالاعتداءات من أي طرف كانت.