Menu
حضارة

تقرير استخباري يحذر من انضمام حماس والجهاد لموجة التصعيد بالضفة

أرشيفية: عناصر من الجناح العسكري لحماس

بوابة الهدف_ فلسطين المحتلّة_ غرفة التحرير

حذر تقرير استخباري للاحتلال "الإسرائيلي" اليوم من انضمام حركتي حماس والجهاد الإسلامي في قطاع غزة إلى موجة التصعيد بالضفة الغربية عبر إطلاق الصواريخ في ظل العمليات الأخيرة بالضفة وردة الفعل "الإسرائيلية".

وأشار التقرير الذي أعدته شعبة الاستخبارات بجيش الاحتلال إلى أن إمكانيات حركتي حماس والجهاد أكبر بكثير من العناصر السلفية التي تطلق الصواريخ مؤخراً والتي تمتاز بضعف الخبرات وتتسم صواريخها البدائية.

ونقلت صحيفة "معاريف" العبرية عن ضابط كبير بقيادة المنطقة الوسطى بالجيش قوله إنه لم يثبت حتى الآن وجود علاقة بين منفذي عملية "ايتمار" و حركة حماس بالقطاع.

وأفادت الصحيفة أن التنسيق الأمني مع السلطة لا زال مستقراً ويجري على قدم وساق لأن ما يحدث بالضفة الغربية لا يعدو كونه موجة من العمليات وأنها ستهدأ في نهاية المطاف, كما جاء على لسان ضباط كبير في الجيش.