Menu
حضارة

تظاهرة "إسرائيلية" ضخمة ساخطة على نتنياهو

بوابة الهدف_ فلسطين المحتلة

تظاهر آلاف "الإسرائليين" في ميدان "رابين" بمدينة "تل أبيب" في الكيان، احتجاجًا على تدهور الوضع الأمني، والمطالبة بالعودة للمفاوضات مع الفلسطينيين.

التظاهرة التي دعت إليها أحزاب يسارية معارضة في دولة الاحتلال أبرزها حزب "ميرتس" ومنظمة "السلام الآن"، وعدد من فلسطينيي الداخل، تأتي بالتزامن مع الذكرى العشرين لاغتيال رئيس وزراء الاحتلال اسحق رابين على يد يهودي يميني، على خلفية توقيع رابين اتفاق أوسلو.

و تشهد الأراضي الفلسطينية المحتلة انتفاضة شعبية اشتعلت شرارتها مطلع أكتوبر الجاري بعد تزايد وتيرة سياسات التهويد والتقسيم للمسجد الأقصى، واعتداءات المستوطنين على أهالي القدس والضفة المحتلة.

المتظاهرون رفعوا شعارات تطالب بالحل السلمي، وعدم الاعتماد على الحل العسكري فقط بالتعامل مع الفلسطينيين، خلال مرورها من أمام مقر وزارة الجيش "الإسرائيلي" بـ"تل أبيب". محذرين من "دولة ثنائية القومية" في حال لم يتحقق الحل السلمي.

وارتقى حتى اليوم 57 شهيداً فيما أصيب أكثر من 2000 فلسطينياً جراء المواجهات المستمرة على نقاط التماس مع جنود الاحتلال ،إضافة لجرائم الجنود "الإسرائيليين" من إعدام ميداني وقتل متعمّد للشبان والفتية الفلسطينيين، وما يقترفه المستوطنون من انتهاكات جسيمة.