Menu
حضارة

"الوضع القائم" في القدس.. غموض لصالح العدو

م 02:03 19-10-2015

ربما كان أحد المصطلحات المتداولة بكثرة، مع انطلاق انتفاضة الكرامة، خاصة في سياق البحث عن حل يضمن وقفها أو على الأقل الحد من إمكانية  تصاعدها وتطورها، هو مصطلح "الحفاظ على الوضع القائم بالمسجد الأقصى" ومتابعة للبحث عن ما هو المق

انتفاضة.. بين "صورتين"

م 03:05 12-10-2015

تأخذني متابعة الأيام الأولى لمّا بات يعرف بالانتفاضة الثالثة، إلى الانتفاضة الفلسطينية الأولى، من خلال "صور" متناثرة كانت تصلنا ونحن في الخارج، ونحاول اختيار الصور المناسبة للنشر الصحفي أو لتعميم ملصقات، من مجموعة الصور المؤثرة على

من سوريا: قواعد اللعبة تغيّرت تماماً

ص 11:03 06-10-2015

هكذا يجب أن تُفهم الأمور في الشأن السياسي، فرض الأمر الواقع يجبر الأطراف الأخرى على التعامل معه من منطلق ان ما حدث قد حدث، وأقصى ما يتمن

سوريا تقود الحرب البرية ضد الارهاب!!

م 02:31 28-09-2015

يقول الروس، " انظروا لما حدث ويحدث في ليبيا من فوضى واحتراب داخلي وتعزيز قدرات القوى الإرهابية" وذلك عندما يشير هؤلاء إلى أن التدخل الدولي بقيادة الولايات المتحدة لدعم القوى المناهضة للقذافي قبل أكثر من ثلاث سنوات، أدى إلى تلك النتي

عندما تبكي الحسناء يُتمَـها

م 12:27 20-08-2015

هكذا أصبحت أيام السوريين اليوم، يصبحون على موت ويمسون على موت آخر، هي آخر نعم السماء عليهم، أتاهم قوم قد نحتاج لزمن ليس بالقليل حتى نعرف من أين أتوا بكل هذا التوحش للقتل، يأتون جماعات وأفراداً، يكبرون بإسم رب لم نراه ولن نراه حتى لحظة موتنا،

عشائر مدعومة

ص 11:39 17-06-2015

لم ينته عهد، حتى يبدأ غيره بالظهور ولا نعرف بعد كم من الأحداث ستظهر الى السطح، لا لتفاجئنا بما سيحدث بل لتخبرنا أن ثمة باقي سيأتي، هو جزء من الخارطة المرسومة للمنطقة،أم لا من يعرف؟ يبقى هذا سؤال عموم الناس مما ينتظرون دورهم وقوداً لمعارك طا

فضاءات للمرأة

م 01:18 10-06-2015

كم من الأماكن والمجالات يستطيع المرء منا أن لا يغادرها وهو في خضم حياته يقوم بكل ما تمليه متطلبات مسؤولياته عليه، هي اذاً تلك العلاقة الملتبسة بمجالنا الثابت والمتحرك من حولنا، كيف للعلاقة مع المكان أن تكون،  في حياتنا مهما طالت أو قصر

المدينة الأُضحية

ص 11:42 03-06-2015

ما الذي فعله الإئتلاف الدولي " ضد ما يسمى الجهاديين"، الذي أنهى اجتماعاته في باريس قبل أيام سوى إنه عزز من مواقع تواجد داعش وأخواتها، وأعطاها الفرصة بعد الأخرى كي توسع من رقعة تواجدها، هو يريد ذلك، وهي تريد ذلك أيضاً، وليس ثمة من

خطاب الكراهية.. هل من مزيد؟

م 02:17 25-05-2015

كم مر علينا من عقود ونحن نعيش سوية، لا أعرف إن كان أحدنا يفكر ولو للحظة في السؤال عن دين أو مذهب أو حتى من أين ذاك الذي يقف الى جانبنا ويقاسمنا نسمة الهواء ولقمة العيش، ولا أن نسأل من أين أتى كل أولائك البشر من النساء والرجال الذين نعيش معهم ونعمل سوية