Menu
حضارة

أبواب الأمل

م 01:29 22-07-2017

تجاوز الفعل الجماهيري ضد جرائم الاحتلال في القدس توقعات الكثيرين، فما ظن البعض أنه سيكون ردة فعل مقدسية احتجاجية ضد تركيب هذه البوابات أخذ أبعاد أوسع وأعمق. اتساع و

القدس بخير .. أنتم في خطر

ص 11:03 19-07-2017

لم تنطلق دعوات الجهاد هذه المرة، فالأمر جداً هامشي، إنه يتعلق بالمسجد الأقصى أحد أقدس بقاع الأرض لدى المسلمين وأول قبلتيهم وثالث حرميهم، وفي أوساط المنشغلين بـ" قضايا الأمة" فإن الأمر غير ذي شأن قياساً ب

القدس حرة

ص 11:54 15-07-2017

محمد أحمد محمد جبارين (29 عاماً)، محمد حامد عبد اللطيف جبارين (19 عاماً) ومحمد أحمد مفضل جبارين (19 عاماً)، بصفاتهم بملامحهم، بأعمارهم، بانتسابهم لفلسطين أرضاً وشعباً واحداً موحداً، بتضحيتهم، ببطولتهم، بدمهم الطاه

حرب الشعب

م 12:04 11-07-2017

انهيار دفاعات تنظيم "داعش" وتصفية جيوبه الأخيرة في الموصل مدعاة لابتهاج محق من سكانها وقطاع واسع من أبناء العراق ووطننا العربي. هذا الإنجاز في حقيقته لم ي

غسان وأعداء الفكر

م 01:34 08-07-2017

ننشغل في ذكرى استشهاد الأديب والمفكر والقائد غسان كنفاني  في تذكر صفاته الشخصية، بطولته، استشهاده، قدراته، ولعامٍ جديد على استشهاده سننشغل في هذه الزاوية بتناول علاقة غسان بالمشهد الفلسطيني الراهن.

طبول الحرب

م 12:01 04-07-2017

يقال أن للحرب رائحة يمكن للناس أن تشمها، كناية عن شعور الناس باقتراب الخطر، وفي عالم اليوم هناك مصدر لهذه الروائح اسمه الولايات المتحدة الأمريكية. يصعب الحديث عن أي

مرجل الغضب

ص 11:47 01-07-2017

منذ العام 1991 قرر الكيان الصهيوني فصل قطاع غزة عن محيطه، هذا القرار استمر كخط ثابت في تعامل الحكومات الصهيونية المتعاقبة، وجرى تجذيره كسياسة تدرجت في شدتها وخنقها لكل منافس الحياة في القطاع.

تحيا القدس تحيا الشعوب

م 01:30 24-06-2017

حينما أعلن الإمام الخميني عن يوم القدس العالمي في العام 1979م، كان هناك مفهوم واضح وحاضر لاصطلاحات مثل التضامن بين الشعوب، ونصرة المستضعفين، ومواجهة الامبريالية وقوى الطغيان والشر، هذا كله كان في زمن كانت فيه فلسط

#لا_للحجب

م 12:39 20-06-2017

عند الحديث عن الحريات العامة أو سيادة القانون في فلسطين يقع الإنسان في إرباك حقيقي، حول الجهات المعنية بضمان هذه الحقوق والقوانين، فجميعنا يدرك الواقع المسخ الذي صنعته اتفاقية اوسلو، والذي ابتدع سلطة لا تملك شيئا

قدسنا

م 02:13 17-06-2017

كلما تصاعدت الهجمة التصفوية على الشعب الفلسطيني وقضيته، جاء من بين صفوف هذه الجماهير من يشهر الصمود معليا دمه راية للحرية، " براء ابراهيم صالح عطا" " عادل حسن احمد عنكوش" " أسامة أحمد عطا&

بيع الوهم

م 07:38 13-06-2017

كل بضعة شهور يتم قذف الجمهور الفلسطيني بقصة جديدة عن الفرج العظيم القادم، والأبواب والمعابر التي ستفتح بناء على صفقة مع هذه الجهة وتلك، ذلك دون أي اعتبار لقيمة الحقيقة أو لقيمة مشاعر الناس ومعاناتهم. القصة هذه المرة عن تفا

دمنا المسفوك

ص 11:51 10-06-2017

المجزرة المروعة والشجار المؤسف الذي أودى بأرواح أبناء عائلة العطاونة في غزة لم يكن بفعل أيديهم، فأيادي كثيرة قبضت على السكاكين التي أودت بالأرواح الثلاثة (شقيقين وعمهم)، مهما فكر أصحاب هذه الأيادي أو الهاتفين بأسم