Menu

سوليفان: تايوان غير مدرجة في اتفاقية بايدن الاقتصادية الجديدة

بوابة الهدف_وكالات

من المتوقع، غداً الاثنين، أن يكشف الرئيس جو بايدن النقاب عن قائمة الدول التي ستنضم إلى اتفاقية العمل الاقتصادي لمنطقة المحيطين الهندي والهادئ، لكن تايوان لن تكون من بينها.

وأكد مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض جيك سوليفان أن تايوان ليست من بين الحكومات التي وقعت على إطلاق الإطار الاقتصادي الهندي والمحيط الهادئ، "نظراً لأنّ إدراج الجزيرة المتمتعة بالحكم الذاتي، والتي تقول الصين بأنها تخصها، من شأنه أن يثير حفيظة بكين".

وأفاد بأنّه من المقرر أن يسلّط الرئيس الأمريكي الضوء على "إطلاق إطار العمل" حيث يلتقي برئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا يوم الاثنين.

وقال سوليفان: "نتطلع إلى تعميق شراكتنا الاقتصادية مع تايوان بما في ذلك القضايا التكنولوجيا العالية، لكننا نتابع ذلك في المقام الأول على أساس ثنائي".

وأشار نائب الرئيس الأول للاقتصاد في مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية في واشنطن، ماثيو جودمان، إلى أن بعض الموقعين في منطقة المحيط الهادئ سيصابون بخيبة أمل لأنه من غير المتوقع أن تتضمن الاتفاقية أحكامًا لزيادة الوصول إلى السوق الأمريكية.

من جانبه قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية وانغ وين بين: "نأمل أن يبني الأمريكيون دائرة مفتوحة وشاملة من الأصدقاء في آسيا والمحيط الهادئ، بدلاً من مجموعات حصرية، وأن يبذلوا المزيد من أجل السلام والتنمية، بدلاً من خلق الاضطرابات والفوضى في المنطقة".