Menu

الصين: انتعاش صناعي بعد تخفيف القيود المتعلقة بـ"كورونا"

بكين _ بوابة الهدف

انتعش الاقتصاد الصيني خلال الشهر الجاري/كانون الثاني، عقب تخفيف القيود المشدّدة المتعلقة بفيروس كورونا، وذلك بعد أربعة أشهر من الانكماش، بحسب البيانات الرسمية التي أصدرها المكتب الوطني للإحصاءات، اليوم، والذي أفاد عن توسع النشاط الصناعي في البلاد.

وبحسب مؤشر المقياس الرئيس لإنتاج المصانع في ثاني أكبر اقتصاد في العالم، فقد ارتفعت مؤشرات مديري المشتريات الصناعي الرسمي إلى نسبة 1 نقطة مقابل ما نسبته 47.0 في ديسمبر العام الماضي.

وخالفت الأرقام التراجع المستمر منذ سبتمبر كما تخطت الـ 50 نقطة، وعن المشتريات غير الصناعي والذي يشمل قطاع الخدمات والبناء، فقد كان المؤشر ارتفع إلى 54.4 نقطة في الشهر الجاري، مقابل 41.6 في ديسمبر المنصرم، بحسب المكتب الوطني.

وبشكل فجائي تخلّت بكين الشهر الماضي عن سياسة "صفر كوفيد" لكبح انتشار فيروس كورونا التي شملت عمليات إغلاق صارمة، ما نتج عنه عرقلة كبيرة للأعمال في البلاد.

وفي أبطأ وتيرة له منذ أربعة عقود، نمّا اقتصاد الصين بنسبة 3% فقط العام الماضي، حيث أعاقت قيود "كوفيد-19" وأزمة سوق العقارات، الاقتصاد.

وخففت الصين مؤخرًا، عن بعض القيود التي فرضتها بشأن تفشي جائحة "كورونا"، الأمر الذي من شأنه أن يوفر متنفسًا بعدما خلف تمسكها باستراتيجية (صفر كوفيد) تداعيات على النشاط الاقتصادي والصناعي في البلاد.