Menu

أبو مرزوق: حماس ترحب بأي اتفاق لفتح معبر رفح

أبو مرزوق

بوابة الهدف _ غزة

أكد عضو المكتب السياسيّ ل حركة حماس ، موسى أبو مرزوق، أنّ حركته ترحب بفتح معبر رفح البريّ، بأي صورة، حتى لو كان دون مشاورتها.

وقال أبو مرزوق في تصريحٍ عبر صفحته على فيس بوك، مساء السبت، أنّ هناك من يزعم أنّه اتفق مع المصريين لفتح المعبر، بمعز عن حماس، وذلك لخدمة الشعب الفلسطيني، مشيرًا إلى أنّ المعبر لم يُفتح أي مرة بالاتفاق مع حماس.

وأضاف عضو المكتب السياسيّ لحماس:"لقد فرضت على قطاع غزة عدة حروب وكانت نهايتها بتفاهمات مع الإخوة المصريين لوقف إطلاق النار وآخرها حرب العصف المأكول 2014 وكانت الفصائل حاضرة فيها، ورفضت مصر في كل المرات أن يكون معبر رفح أحد نقاط جدول الأعمال لأنه قرار مصري، ويفصل في كل مرة عن تلك المباحثات غير المباشرة".

كما بيّن أن مفاوضات القاهرة التي تمت للمصالحة الفلسطينية، لم يكن معبر رفح جزءًا منها، وصفقات تبادل الأسرى لم يكن كذلك المعبر ضمنها، ولم يكن أيّ اتفاق حول المعبر فيه حماس، لافتًا أنّ هناك قرار مصري بإصرار بأن فتح المعبر بقرار مصري لا علاقة لأحد بقرارهم، وحسب المحاورين أو الوضع السياسي يكون الخطاب السياسي، وفق قوله.

وقال أنّ عشرات الاتفاقات المزعومة "بين البعض والمصريين" حول فتح المعبر العشرات لم تطبق منها واحدة، مبيناً أن التصريحات جميعها حول المعبر هي "من طرف واحد لا يشاركه فيها أحد، ولذا لم يصدقهم أحد"