Menu

اجتماع أممي لبحث "توقّف إنساني" لغارات عاصفة الحزم على اليمن

غارة من طائرات التحالف على العاصمة اليمنيّة صنعاء

الهدف_ نيويورك_ وكالات:

يجتمع أعضاء مجلس الأمن الدولي، اليوم، لمناقشة مُستجدّات الوضع في اليمن، في ظلّ غارات يشنّها تحالف "عاصفة الحزم" على مواقع للحوثيين، الذين يسيطرون على العاصمة صنعاء، ومدن يمنيّة أخرى.

و قال المتحدث باسم البعثة الروسية لدى الأمم المتحدة، إليكسي زايتسيف، إن حكومته دعت إلى عقد اجتماع مغلق للمجلس لإجراء مشاورات لبحث إمكانية الإعلان عن توقّف إنساني للغارات الجويّة.

حسب الأمم المتّحدة، فإنّ حصيلة المعارك في اليمن بلغت، خلال أسبوعين، 519 قتيلاً، ونحو 1700 جريح،

وكانت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"، أعلنت الثلاثاء الماضي أن 62 طفلاً على الأقل، قتلوا، فيما أصيب 30 آخرين، في المعارك الدائرة في اليمن.

إلى ذلك عقد رؤساء هيئات الأركان العامة لبعض دول التحالف، اجتماعًا الليلة الماضية في العاصمة السعودية الرياض، اطّلعوا خلاله على مستجدّات الموقف في اليمن، وسير العمليات العسكرية حسب المخطط، كما تم استعراض الأهداف التي تحققت حتى اللحظة.

وكانت عمليات "عاصفة الحزم" انطلقت قبل 10 أيام، بقيادة السعودية، ضد مُسلحي جماعة الحوثي، وذلك استجابة لدعوة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي لإعادة شرعيّة السلطة في اليمن.