Menu

للمرة الأولى منذ بدء الحرب.. اليمن يستأنف إنتاج النفط وتصديره

للمرة الأولى منذ بدء الحرب.. اليمن يستأنف إنتاج النفط وتصديره

أعلنت الحكومة اليمنية الخميس، عن استئناف إنتاج وتصدير النفط الخام من حقول المسيلة (شرق)، بعد توقف دام لنحو عام ونصف.

ومنذ اجتياح الحوثيين للعاصمة صنعاء في سبتمبر/أيلول 2014، أوقفت غالبية الشركات الأجنبية عملياتها في اليمن، فيما تعطل إنتاج وتصدير النفط بشكل كامل، مع اندلاع الحرب في مارس/آذار 2015.

وقال وزير النفط والمعادن سيف محسن الشريف، إن استئناف عملية الإنتاج والتصدير من حوض المسيلة، سيعيد للاقتصاد الوطني جزءاً من عافيته، وفقاً لوكالة سبأ الرسمية.

وأعرب الشريف عن أمله في تمكن الحكومة قريباً، من استعادة الإنتاج من حقول محافظتي مأرب(شرق صنعاء) وشبوة(جنوب شرق) وإعادة تصدير النفط والغاز عبر مينائي رأس عيسى(غرب) وبلحاف(جنوب).

ووجه الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، أن يحول جزء من عائدات بيع النفط الخام الحالي من ميناء الضبة (جنوب شرق) ، لصالح مشاريع التنمية بمحافظة حضرموت (شرق)، أهمها شراء محطة توليد كهربائية بقدرة 25 ميجاوات، حسب وزير النفط.

وأعلنت الحكومة اليمنية نهاية الشهر الماضي، أنها باعت 3 ملايين برميل من النفط الخام المجمد في خزانات ميناء الضبة بمحافظة حضرموت، قبل أن تحول مليون برميل للسوق المحلية لتكريرها وبيعها عبر مصافي عدن (جنوب).