Menu

الاحتلال يهدم مبنى في العيسوية، ويخطر بهدم منشآت في نابلس

جرافة من صنع شركة فولفو يستخدمها الاحتلال في تدمير منازل الفلسطينيين

الضفة المحتلة - بوابة الهدف

هدمت جرافات تابعة لسلطات الاحتلال، اليوم الثلاثاء، منزلاً قيد الإنشاء، في بلدة العيسوية شمال القدس المحتلة، بحجة عدم الترخيص.

ويعود المبنى للمواطن حسن ياسين علي مصطفى، بينما رافقت قوة معززة من جنود الاحتلال طواقم وجرافات الاحتلال خلال وقبل عملية الهدم، بغرض الحراسة، بحسب مراسل وكالة الأنباء الرسمية.

وفي ذات السياق، كشف الناشط في لجان مواجهة الاستيطان جنوب نابلس، بشار القريوتي، عن تلقي عدد من المواطنين في بلدة قصرة، إخطاراً بهدم منشآتهم.

وقال القريوتي إن قوات الاحتلال سلّمت لـ4 مواطنين، في ساعة متأخرة من مساء أمس الاثنين إخطاراً يتضمن تفاصيل المنشآت المُراد هدمها بحجة وجودها في منطقة "ج".

وأشار القريوتي إلى أن الإخطار شمل منشآت في منطقة نبوح ومنطقة الوعار،  وطالت منزلين وغرفتين زراعيتين، إضافة لبئر زراعي، وذلك خلال 14 يوماً من تاريخ الإخطار، كما وزّعت إخطاراً بهدم منزلاً في منطقة نبوح للمواطن حسن علي زين الدين وإخطاراً بهدم منزل للمواطن محمود عودة في نفس المنطقة، وإخطاراً بهدم غرفة زراعية للمواطن سمير حسن في منطقة الوعار، وإخطاراً بهدم غرفة زراعية وبئر زراعي للمواطن أنور عودة في نفس المنطقة.