Menu

الصحف الألمانية: غوارديولا تعرض للإذلال في بيته

المدرب الاسباني لفريق بايرمنشن بيب غوارديلا

بوابة الهدف _ برلين _ وكالات

تصدرت الهزيمة المذلة للمدرب بيب غوارديولا في بيته القديم بالإضافة إلى الهدفين اللذين أحرزهما النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، عناوين وتعليقات الصحف الألمانية الصادرة اليوم الخميس، عقب سقوط بايرن ميونخ الأربعاء بثلاثية نظيفة أمام برشلونة في ذهاب نصف نهائي دوري الأبطال.

"برشلونة 3 وغوارديولا صفر"، كان هذا هو العنوان الرئيسي لصحيفة بيلد الأوسع انتشاراً في ألمانيا، تعليقاً على الهزيمة التي مني بها المدرب الإسباني في زياراته الأولى لملعب برشلونة بعد أن رحل عن منصب المدير الفني للفريق الكاتالوني.

وأضافت الصحيفة "العودة المريرة لبيب غوارديولا".

وتحدثت صفحات الصحيفة عن الأداء الرائع الذي قدمه الساحر الأرجنتيني قائلة: "مانويل نوير كان رجل المباراة حتى الدقيقة 77، إلا أن عاصفة برشلونة بدأت بعد ذلك.. ميسي يضرب الفريق الألماني بهدفين ثم جاء نيمار في النهاية".

وتابعت "غوارديولا تعرض للإذلال في بيته .. هل يعوض هذا الفشل؟"، هكذا تساءلت الصحيفة الألمانية عن المباراة التي أطاحت تقريباً بأحلام بايرن ميونخ في الوصول إلى نهائي دوري الأبطال، إذا لم تحدث معجزة في مباراة العودة.

وقالت مجلة ديرشبيغل عبر موقعها الإلكتروني الرسمي: "هزيمة مذلة في برشلونة.. ميسي يحبط آمال بايرن ميونخ.. برشلونة أذل البطل الألماني بعد الفوز عليه 3-0 في ذهاب نصف نهائي دوري الأبطال.. لاعبو بايرن كانوا محبطين وغاضبين.. النجم الكبير ليونيل ميسي صنع الفارق".

وقالت صحيفة سبورتشاو التابعة للتلفزيون الألماني (إيه أر دي)، عبر موقعها الرسمي: "ميسي يضرب البايرن.. الرائع ميسي يصدم غوارديولا والبايرن.. مباراة العودة في ميونخ أصبحت صعبة للغاية للبطل الألماني".

ومن جانبها، أشادت صحيفة زيدوتشه تسايتونغ بالهدفين اللذين سجلهما ميسي في الدقيقتين 76 و79، بالإضافة إلى هدف نيمار في الوقت بدل الضائع من المباراة.

واعترفت الصحيفة أن غوارديولا قام بما كان يراه صواباً رغم فشل خطته في النهاية.