Menu

باريس قد تؤجّل التصويت على "الدولة الفلسطينية" و إلا...

إيندك وعريقات

بوابة الهدف_ واشنطن_ غرفة التحرير:

ذكر موقع "والاه" الإسرائيلي أنّ الولايات المتحدة ستطالب فرنسا بتأجيل تقديم مشروعها بالتصويت على الدولة الفلسطينية في نجلس الأمن، حتى نهاية الصيف.

ووفقاً لما صرح به مارتن ايندك الذي شغل منصب مسؤول ملف المفاوضات من قبل واشنطن العام الماضي، فإنّ الإدارة الأمريكية تسعى حالياً للتوصل لاتفاق مع طهران بشأن الملف النووي بنهاية يونيو القادم، ولا تريد أن تفتح أكثر من جبهة مع إسرائيل.

وبينما تدرك باريس أن واشنطن ستستخدم الفيتو في مجلس الأمن حال تقدموا بالمشروع قبل التوصل لاتفاق مع ايران، يرى محللون أن فرنسا قد تقدم بالفعل على تأجيل مشروع التصويت.

ويرى إيندك أن "الإدارة الأمريكية قد تؤيد المشروع الفرنسي حال كان متوازناً ولن تستخدم الفيتو، وفي حال وجدته غير متوازن فستطرح مشروعاً بديلاً ، قد لن يحبذه كلا من الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي.

وبحسب ايندك فإن المشروع البديل لذي قد يطرح من قبل أمريكا، سيكون على أساس قيام دولة فلسطينية على حدود عام 1967 مع تبادل للأراضي، مع إشارة واضحة بأن إسرائيل هي الدولة القومية للشعب اليهودي.