Menu

حلق الشعر تضامن داخلي مع مرضى السرطان بغزة

الشبان انثاء حلق رؤوسهم

بوابة الهدف _ غزة _ متابعة

قام العشرات من الشبان الفلسطينيين في قطاع غزة، اليوم الثلاثاء، بحلق رؤوسهم تضامنا مع الأطفال المصابين بمرض السرطان.

وأقدم هؤلاء الشبان على حلاقة رؤوسهم، في ساحة مستشفى عبد العزيز الرنتيسي التخصصي للأطفال، وسط مدينة غزة، ضمن مبادرة أطلقتها "حملة فكر بغيرك"، (تجمع من الشباب المتطوعين في عدة مجالات)، بعنوان "مين سليم الجسد"، " دعمًا للأطفال المرضى، وفي محاولة للفت أنظار المسؤولين لمعاناتهم في ظل استمرار الحصار الإسرائيلي على قطاع غزة".

وقال كامل الهيقي، مسؤول الحملة " كان لا بد من تسليط الضوء على هذه الفئة التي تعاني من المرض، في ظل نقص الأدوية والحصار وعدم القدرة على السفر لتلقي العلاج، وتفشي الفقر أيضًا".

وتابع: "نحاول أيضًا أن نلفت نظر الأشخاص الأصحاء، للكشف عن أنفسهم وعن عائلاتهم والتأكد أنهم لا يعانون من هذا المرض، خاصة بعد تزايد أعداد في غزة، لعدة أسباب أهما الحروب على غزة".

وتخلل المبادرة التي حضرها أهالي الصغار المرضى، حفل ترفيهي لأطفال مرضى السرطان، وتوزيع ألعاب وجوائز، وفقرات أخرى.

وفي وقت سابق، أعلن مركز المعلومات الصحية في وزارة الصحة الفلسطينية، في بيان أصدره صحفي، أن مرض السرطان من أخطر الأمراض التي يعاني منها المجتمع الفلسطيني.

وتابع البيان:" إن مرض السرطان يحل في المرتبة الثانية كمسبب للوفيات بين الفلسطينيين خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة، بعد أمراض القلب والأوعية الدموية".

وأشار المركز إلى أن وفيات الفلسطينيين الناتجة عن السرطان بلغت ما نسبته 13.3% من مجموع الوفيات.

(الاناضول)