Menu

الاحتلال يصدر حكمًا بسجن أم مقدسية 10 أعوام

الأسيرة حمادة

القدس المحتلة _ بوابة الهدف

أصدرت المحكمة المركزية للاحتلال في مدينة القدس المحتلة، اليوم الاثنين، حكمًا بالسجن 10 سنوات بحق الأسيرة المقدسية فدوى نزيه كامل حمادة من بلدة صور باهر.

وأفادت مصادر محلية، بأن محكمة الاحتلال فرضت على الأسيرة حمادة (31 عامًا) غرامة مالية باهظة بقيمة 30 ألف شيكل، بعد أن ادانتها بمحاولة تنفيذ عملية طعن.

جدير بالذكر أن الأسيرة حمادة اعتقلت بتاريخ 12 أغسطس 2017 في منطقة باب العامود بعد ادعاء سلطات الاحتلال أنها تحاول تنفيذ عملية طعن، وهي متزوجة وأم لخمسة أطفال أكبرهم يبلغ من العمر 8 سنوات وأصغرهم سنة ونصف، وتنقلت في عدة سجون وتقبع حاليًا في سجن "الشارون".

ويقبع في سجون العدو الصهيوني نحو 6500 فلسطيني، موزعون على 22 سجنًا ومعتقلًا ومركز توقيف، بينهم 62 أسيرة، و350 طفلًا قاصرًا، و11 نائبًا منتخبًا في المجلس التشريعي.