Menu

رئيس مجلس الأمن الدولي: نقترب كلّ يومٍ من حرب جديدة في غزّة

أولوف سكوغ - السفير السويدي

نيويورك_ بوابة الهدف

اعتبر رئيس مجلس الأمن الدولي، السفير السويدي أولوف سكوغ، أنّ المجلس لا يقوم بما فيه الكفاية حين يتعلّق الأمر بالملف الفلسطيني-"الإسرائيلي"، مُحذّرًا من خطر اندلاع حرب جديدة في قطاع غزة ستقود إليها الأوضاع الراهنة.

وقال سكوغ، في مؤتمر صحفي عقده بمقر المجلس في نيويورك اليوم الأربعاء، "إنّ وضع غزة يزداد خطورة، وكل يوم نقترب من نشوب حرب جديدة".

وشكّك السفير السويدي في (خطة السلام) التي يتم الترويج لها، وقال "كلُّ واحدٍ منّا سمع عن وجود خطة سلام، لكن لا أحد يعرف تفاصيلها وتوجد شكوك كثيرة بشأنها" في إشارة لصفقة ترامب المُسمّاة صفقة القرن. ورأى أنّ الوضع يزداد خطورة خاصة بالنسبة للفلسطينيين في غزة، وهو في غاية الخطورة، وقال "أعتقد أن مجلس الأمن لم يفعل ما فيه الكفاية عندما يتعلق الأمر بالملف الفلسطيني- الإسرائيلي".

وانتقدّ القانون الصهيوني الأخير المُسمّى بقانون القومية، قائلًا "أعتقد أننا نبتعد يوميًا عن السلام، وفي السويد عارضنا قانون القومية الإسرائيلي، ونعتبر أنه يأخذنا بعيداً عن طريق السلام".

وتنتهي رئاسة السويد الدورية لمجلس الأمن اليوم الأربعاء وتتولى بريطانيا رئاسة المجلس خلال أغسطس الجاري.