Menu

الاحتلال يُطلق سراح 3 شبّان اعتقلهم الجمعة في أمّ الفحم

المعتقلون الثلاثة

فلسطين المحتلة_ بوابة الهدف

أطلقت المحكمة المركزية الصهيونية في القدس المحتلة، اليوم الثلاثاء، سراح ثلاثة شبان من مدينة أم الفحم في الداخل الفلسطيني المُحتلّ، اعتقلتهم قوات الشرطة "الإسرائيلية" الجمعة الماضية، في البلدة القديمة بالمدينة المحتلة.

ووفق ما ذكرته وسائل إعلام محلية، أفرجت المحكمة عن الشبان بدون شروط مقيدة. في حين منعتهم من دخول القدس مدة 14 يومًا.

واعتقل الاحتلال الشبان الثلاثة بشبهة المساعدة في محاولة تنفيذ عملية طعن تنسبها للشهيد أحمد محاميد، الذي قتل بنيران الشرطة في البلدة القديمة في القدس.

وكانت محكمة الصلح الصهيونية في مدينة القدس أصدرت قرارًا في وقت متأخر من مساء السبت الماضي، يقضي بإطلاق سراح الشبان، إلى الحبس المنزلي لمدة أسبوع. وقبِلت المحكمة لاحقًا، استئناف الشرطة على القرار، ومدّدت اعتقالهم حتى اليوم، كمهلة أمام الشرطة لإثبات مزاعمها.

وكان المحامي الموكل بالدفاع عن الشبان الثلاثة من أم الفحم، خالد زبارقة، أكد لموقع "عرب 48" على "عدم وجود أدلة تورط هؤلاء الشباب فيما نسب إليهم في المساعدة بمحاولة تنفيذ عملية طعن الشرطي التي حصلت على باب المجلس في المسجد الأقصى".

ولا يزال التوتر يسود مدينة أم الفحم في أعقاب تشييع الشهيد أحمد محاميد، فجرًا، بعد تسلّم جثمانه الذي احتجزته الشرطة حتى الساعة الواحدة بعد منتصف ليل الإثنين - الثلاثاء.