Menu

غالانت يرد على ترامب: لانقول له أن واشنطن عاصمته

بوابة الهدف - إعلام العدو/ترجمة خاصة

رد يؤاف غالنت عضو الكابينت الصهيوني، ووزير الإسكان في حكومة العدو، على تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بخصوص القدس ، بقوله أن القدس "عاصمة إسرائيل" بمعزل عما يقوله ويقدمه ترامب.

وكان غالانت يرد على تصريحات للرئيس الأمريكي قال فيها أن "إسرائيل" ستدفع ما وصفه بالثمن الباهظ مقابل نقل السفارة الأمريكية إلى القدس وإزالة القدس من المفاوضات، وأضاف ترامب أن الفلسطينيين سيحصلون على هدية "ضخمة جدا" عندما يحين دورهم، ويقصد إعلان خطته "صفقة القرن" بعد شهر تقريبا في نيويورك، وهو الأمر المشكوك فيه، ورد عليه مباشرة مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون الذي يزور الكيان، بأنه "لا موعد محدد لإعلان الصفقة".

دونالد ترامب، الذي يتصرف "كبابا نويل" يوزع الهدايا من جيوب الآخرين، يبدو متناقضا في تصريحاته إذا أخذنا بعين الاعتبار ما يقوله مستشاره للأمن القومي، ومن الواضح أنه في الوقت الذي يرفض الفلسطينيون أداءه تماما فهناك ميل صهيوني للتمرد عليه.

وهذا ما عكسته تصريحات غالانت "لا نقول لترامب إن واشنطن هي عاصمته، إنه يرفع الأسعار ويخفّضها".

ونقلت إذاعة الجيش الصهيوني عن غالانت، "سنرى التنازلات التي يدور الحديث عنها، لا يوجد شيء للقيام به في المفاوضات النظرية على موجات الأثير".