Menu

خلال معرض "Re-Build Syria" بدمشق..

شركة إيطالية: نرفض سياسة العقوبات الأوروبية ضدّ سوريا

الاتحاد الأوروبي- تعبيرية

دمشق_ بوابة الهدف

عبّر مدير شركة إيطالية تختص بإنتاج مُعدّات للمختبرات التعليمية، عن معارضته لسياسة العقوبات الأوروبية ضد سوريا.

وقال ماريو غونزاغا للصحفيين، على هامش معرض "إعادة بناء سوريا" المنعقد في دمشق: إن كل القيود والعقوبات هي قيود سياسية لا نوافق عليها. مُؤكدًا رفضه موقف حكومته الإيطالية المُؤيّدة للعقوبات.

ويشارك في المعرض الذي افتتحت أعماله في دمشق، الثلاثاء الماضي للمرة الرابعة وتختتم اليوم السبت، 270 شركة من 29 دولة بما فيها روسيا.

وتعمل الشركة الإيطالية المذكورة في أكثر من 130 دولة، بما فيها سوريا، وتقوم بتصميم وإنتاج وتركيب المعدات للمختبرات في المؤسسات التعليمية.

وقرر الاتحاد الأوروبي نهاية مايو الماضي تمديد العقوبات المفروضة على سوريا لعام واحد. وتخص هذه العقوبات مجالات النفط والاستثمار، وتجميد حسابات البنك المركزي السوري لدى الاتحاد الأوروبي.

هذا وتحظر دول الاتحاد توريد المعدات والتكنولوجيات التي "يمكن استخدامها لقمع الحريات داخل البلد"، والمعدات المخصصة لمتابعة المعلومات في الإنترنت وعبر الهاتف.