Menu

الاحتلال ينوي زيادة عدد اقتحامات أعضاء الكنيست للأقصى

القدس المحتلة _ بوابة الهدف

أوصت شرطة الاحتلال "الإسرائيلي"، الاثنين، بزيادة عدد اقتحامات أعضاء برلمان الاحتلال "الكنيست" لساحات المسجد الأقصى في القدس المحتلة، بعد أشهر من السماح بها.

وقالت إذاعة "كان" العبرية، إن توصية شرطة الاحتلال جاءت بزيادة عدد الاقتحامات من مرّة كل 3 أشهر إلى مرة كل شهر.

وأوضحت أنّ قائد منطقة القدس في شرطة الاحتلال، يورام هاليفي، قرّر إنه "إذا استمر الوضع الحالي من الهدوء في  الأقصى، فإنه سترفع كل القيود عن زيارة أعضاء الكنيست للمسجد".

وسمح  رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو في شهر 7 الماضي، لأعضاء الكنيست باقتحام المسجد الأقصى بعد قرابة عامين على قرار الحظر نتيجة لانتفاضة القدس.

ونفّذ أعضاء الكنيست مع مجموعات المستوطنين جولات استفزازية في المسجد أكثر من مرة، على مدار أشهر، وسط حماية مشددة من شرطة الاحتلال.

ويتعرض المسجد الأقصى بشكلٍ يومي، عدا يوميْ الجمعة والسبت، لسلسلة انتهاكات من قبل المستوطنين، تتضمن الاقتحامات والممارسات الاستفزازيّة بحق الفلسطينيين، في ظل حماية أمنية من شرطة الاحتلال، في محاولة لبسط السيطرة الصهيونية المطلقة على المسجد، وفرض مخطط تقسيمه زمانياً ومكانياً.