Menu

استقرار الوضع الصحي للأسير الجريح صالح البرغوثي

رام الله _ بوابة الهدف

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، باستقرار الوضع الصحي للأسير الجريح صالح البرغوثي ( 52 عامًا)، من بلدة كوبر شمال غرب رام الله.

وبيّنت الهيئة عبر محاميها كريم عجوة، أن استقرار الوضع الصحي للأسير البرغوثي جاء بعد إجراء عملية له في مستشفى "بيلنسون" داخل الأراضي المحتلة، تم خلالها بتر ساقه اليسرى من الأسفل.

وقالت إنّ الأسير خضع لعملية جراحية أول أمس، بعد إصابته بالرصاص الحي على يد جنود الاحتلال خلال اقتحام بلدته كوبر، حيث تم اعتقاله وترك ينزف لوقت طويل، ما أثر على حالته الصحية وأدى إلى تعقيدها.

وأضافت الهيئة: "تم نقل الأسير البرغوثي فور اعتقاله إلى مستشفى هداسا، ومن ثم نقل إلى مستشفى بيلنسون، حيث أجريت له عملية البتر، وما زال في المستشفى حتى اللحظة، وهو يعاني من مرض السكري قبل الاعتقال، وقد أبلغ الجنود الذين اعتقلوه بذلك".

وحملت هيئة شؤون الأسرى والمحررين حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير الجريح البرغوثي، مبينة أن سبب بتر ساقه كان نتيجة إهمال حالته وتركه ينزف لوقت طويل، مطالبة الصليب الأحمر الدولي بزيارته فورا والضغط على الاحتلال للإفراج عنه.