Menu

بالفيديووفد قيادي من الشعبية يزور مقر هيئة الإذاعة والتلفزيون بغزة

غزة _ بوابة الهدف

زار وفد قيادي من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين صباح اليوم السبت مقر الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون في غزة، وذلك بعد الاعتداء الجبان الذي تعرض له المقر صباح أمس الجمعة.

بدوره، قال عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية، مسؤول فرعها في غزة جميل مزهر، أن ما جرى "تعدٍ صارخ وواضح على الحريات والإعلام الذي لطالما لعب دورًا هامًا في فضح سياسات الاحتلال الصهيوني، والدفاع عن أبناء شعبنا في كل مكان".

وأضاف مزهر الذي ترأس الوفد، أن "ما جرى يُعيدنا لدوامة نحن لسنا بحاجة إليها"، مُشيرًا إلى أن حرية العمل الاعلامي مكفولة بالقانون ويمنع المساس بها بأي شكلٍ من الأشكال".

وأكَّد مزهر أن "ما جرى يستدعي التحرك العاجل من قبل الأجهزة الأمنية في غزة من أجل الكشف عن مرتكبي هذه الجريمة وتقديمهم للعدالة".

وأبدى مزهر خلال حديثه الاستعداد الكامل لاستضافة طواقم إذاعة فلسطين الرسمية في مقر إذاعة صوت الشعب في غزة للعمل من هناك.

ورافق مدير عام الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون رأفت القدرة الوفد القيادي من الشعبية داخل أروقة مقر الهيئة، مُقدمًا لهم شرحًا مفصلاً عما جرى داخل المقر وإطلاعهم على حجم الخسائر التي مُني بها مقر الهيئة.

وأقدم مجهولون صباح الجمعة على اقتحام مقر هيئة الإذاعة والتلفزيون الفلسطينية في حي تل الهوا غرب مدينة غزة، ودمروا الممتلكات من أثاث ومعدات بث وتصوير وتسجيل وأجهزة حاسوب.