Menu

أميركا تفرض عقوبات على شخصيات مقربة من مادورو

بوابة الهدف_ وكالات

في إطار الحملة الأميركية ضد فنزويلا وحكومتها، أعلنت وزارة الخزانة الأميركية فرض عقوبات على 5 شخصيات تصفها بالمقربة من الرئيس الفنزويلي نسكولاس مادورو.

وفي السياق، كشفت كوبا عن تحريك واشنطن قوات خاصة سرًا للتدخل العسكريّ ضد فنزويلا.

وكانت الحكومة الكوبية استنكرت "تصعيد واشنطن إجراءاتها العسكرية ضد فنزويلا تحت غطاء التدخل الإنساني".

وأعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو اليوم وصول مئات الأطنان من المساعدات الطبية والغذائية من روسيا والصين.

وتشهد فنزويلا توترًا مُتصاعدًا منذ 23 يناير/ كانون الثاني الماضي، إثر إعلان رئيس البرلمان غوايدو، نفسه "رئيسا مؤقتا" للبلاد.

وسرعان ما اعترف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بـ "غوايدو"، رئيسًا انتقاليًا لفنزويلا، وتبعته كندا ودول من أمريكا اللاتينية وأوروبا.

في المقابل، أيدت بلدان بينها روسيا و  تركيا  والمكسيك وبوليفيا شرعية مادورو، الذي أدى في 10 يناير المنصرم، اليمين الدستورية رئيسا لفترة جديدة من 6 سنوات.

وعلى خلفية ذلك، أعلن الرئيس مادورو، قطع العلاقات الدبلوماسية مع الولايات المتحدة، واتهمها بالتدبير لمحاولة انقلاب ضده، وأمهل الدبلوماسيين الأمريكيين 72 ساعة لمغادرة البلاد.