Menu

مادورو: غالبية الشعب الفنزويلي ترفض التدخل الأجنبي

بوابة الهدف _ وكالات

أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أن غالبية الفنزويليين يعارضون التدخل العسكري، ويدعون إلى الحوار.

وفي تغريدة له على تويتر أشار مادورو إلى "أن 92 في المئة من الشعب الفنزويلي يرفضون التدخل الكولومبي في فنزويلا".

الرئيس الفنزويلي كان قد اتهم واشنطن بمحاولة خلق أزمة لتبرير التصعيد السياسي والتدخل العسكري في فنزويلا لإشعال حرب في أميركا الجنوبية. 

وتأتي هذه التصريحات في ظل التهديد الأميركي المستمر لفنزويلا بالتدخل العسكري لتثبيت زعيم المعارضة خوان غويدو كرئيس للبلاد بعد دعمه سياسيًا للانقلاب على الرئيس نيكولاس مادورو.

وغادر الطاقم الدبلوماسي الكولومبي اليوم فنزويلا عبر الحدود تنفيذًا لقرار الرئيس مادورو، في حين ترافقت مع مغادرة الطاقم الكولومبي ترديد عدد من الفنزويليين الذين تجمعوا في المنطقة أناشيد وشعارات الثورة البوليفارية وهتافات التأييد للرئيس الفنزويلي.

وكان مادورو أعلن قطع علاقات بلاده مع كولومبيا. وأمام تظاهرة حاشدة في كراكاس شدد على مواصلة الحكومة إدارة شؤون البلاد واستمراره في الحكم، مُتهمًا الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالسعي إلى الاستيلاء على ثروات فنزويلا النفطية.