Menu
أوريدو

موسكو ستدرس تقرير مولر.. وتؤكد "لا يوجد تواطؤ أو تدخل في الانتخابات الأمريكية"

بوابة الهدف _ وكالات

أفاد مصدر في وزارة الخارجية الروسية، اليوم الخميس، أن الجانب الروسي سوف يقوم بدراسة تقرير المدعي العام الخاص الأمريكي روبرت مولر، مُوضحًا أن "موسكو أكدت في أكثر من مناسبة، أنه لا يوجد أي تواطؤ أو تدخل روسي في الانتخابات الأمريكية".

وقال المصدر لوكالة "سبوتنيك"، لا "يزال يتعين التعرف على التقرير. ولكننا نكرر أنه لم يكن هناك تواطؤ أو تدخل في الانتخابات في الولايات المتحدة".

كما أعلن الممثل الخاص للرئيس الروسي للتعاون الدولي في مجال أمن المعلومات، أندريه كروتسكيخ، في وقت سابق من اليوم الخميس، أن "تقرير مولر يتحدث عن تدخل روسيا في الانتخابات الأمريكية في عام 2016، لكن لم يتم تقديم أي دليل".

وأكَّد المدعي العام الأمريكي ريتشارد بار، اليوم الخميس، أنه "لا يوجد أي تواطؤ بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أو غيره من الأمريكيين مع السلطات الروسية في انتخابات عام 2016. وفي الوقت نفسه، شكر مولر، المدعي الخاص على قدرته الكشف عن طبيعة محاولات روسيا التدخل في عمليتنا الانتخابية".

وعمل مولر على التحقيق في التدخل الروسي المزعوم في الانتخابات الرئاسية الأمريكية والعلاقات السرية بين موسكو وفريق ترامب، على مدى عامين تقريبًا.

ونفت السلطات الروسية مرارًا، بما في ذلك الرئيس، فلاديمير بوتين، المزاعم بالتدخل في الانتخابات ودعم ترامب خلال السباق الرئاسي، واصفةً هذه المعلومات "بالأكاذيب الهادفة لتأجيج الشعور المُعادي لروسيا في الولايات المتحدة".