Menu
أوريدو

الاحتلال يتهم الزبيدي وبرغوث بتنفيذ عمليات قرب رام الله

الضفة المحتلة _ بوابة الهدف

نشر جهاز "الشاباك" الصهيوني، اليوم الاثنين، لائحة اتهام ضد زكريا الزبيدي عضو المجلس الثوري لحركة فتح والمحامي طارق برغوث، تتضمن اتهامها بالقيام بأعمال مقاومة ضد أهداف صهيونية.

وزعم الشاباك أن "الزبيدي وبرغوث قاما بإطلاق نار في السابع من نوفمبر/ تشرين ثاني 2018، والخامس من يناير/ كانون ثاني 2019، باتجاه حافلات تسير على الطريق المجاور لمستوطنة بيت إيل". إلى جانب اتهامها "بتفيذ عملية اطلاق نار في السابع والعشرين من ديسمبر/ كانون أول 2018 تجاه حافلة قرب مستوطنة بسغوت، وخططا لهجوم آخر في التاسع عشر من فبراير/ شباط الماضي في محيط المنطقة أيضًا".

وتضمنت اللائحة توجيه اتهامات بحق الزبيدي "لقيامه بأعمال مناهضة للاحتلال ابان سنوات الانتفاضة الثانية"، وهذا ما يشير إلى أن سلطات الاحتلال تنوي فتح ملف أغلق سابقًا بالتنسيق مع الجانب الفلسطيني ضمن ما سمي حينه بقرارات العفو التي طالت الزبيدي وعشرات النشطاء من كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة فتح.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت زكريا الزبيدي والمحامي طارق برغوث في السابع والعشرين من فبراير/ شباط خلال عملية عسكرية في رام الله.