Menu
حضارة

الجبهة الديمقراطية تؤكد رفضها للاستدعاءات والملاحقات الأمنية في غزة

غزة _ بوابة الهدف

أعلنت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين رفضها واستنكارها لحملة الاستدعاءات والملاحقات الأمنية والاعتقالات السياسية التي تنفذها الأجهزة الأمنية بحق عدد من النشطاء في قطاع غزة.

ودعت الجبهة في تصريح لها "وزارة الداخلية إلى وقف حملات الاستدعاءات والملاحقات الأمنية واستمرار الاعتقالات السياسية بحق عدد من الناشطين وإجبار عدد منهم على التوقيع على تعهدات بعدم تنظيم أية فعاليات أو المشاركة بتظاهرات دون إذن مسبق"، داعيةً وزارة الداخلية في غزة "للإفراج الفوري عن المعتقلين السياسيين، لأن تلك الإجراءات تصب في إطار انتهاك الحريات".

كما وشددت خلال التصريح "على حق المواطنين في التجمع والتظاهر السلمي، وضرورة وقف تقييد الحريات العامة والديمقراطية وحرية الرأي والتعبير وعمل الصحفيين والمؤسسات الإعلامية باعتباره يشكل انتهاكًا فاضحًا للقانون الأساسي الفلسطيني".